Saving Private Ryan يعود إلى فرنسا

02 : 00

يُعاد في صالات السينما الفرنسية عرض فيلم Saving Private Ryan لستيفن سبيلبرغ بمناسبة الاحتفال بالذكرى الثمانين لإنزال نورماندي خلال الحرب العالمية الثانية الذي يتناوله الشريط الشهير.

ويُعرض الفيلم في 6 حزيران في 300 صالة سينما في فرنسا في إطار إحياء هذا الحدث الذي غيّر مسار الحرب العالمية الثانية.

ويتولى توم هانكس في الفيلم دور النقيب جون ميلر، المكلّف مع مجموعته بالعثور على الجندي جيمس راين (مات ديمون) الذي قُتل أشقاؤه الثلاثة في المعارك، في أعقاب المعركة الطاحنة التي خاضتها قوات الحلفاء خلال تنفيذها الإنزال على شواطئ منطقة نورماندي الفرنسية.

وتُظهر المشاهد القتالية خلال العملية الإنقاذية خلف خطوط العدو ضراوة المعارك والخسائر البشرية الفادحة التي نجمت عن هذه العملية التي كانت محطة حاسمة في تحرير فرنسا. أما المشهد الافتتاحي للفيلم عن معركة يوم الإنزال في 6 حزيران 1944 فصُوِّر في ايرلندا بمشاركة أكثر من ألف كومبارس، من بينهم 250 جندياً من الجيش الايرلندي.

وحقق الفيلم عام 1998 إيرادات بلغت نحو 482 مليون دولار في كل أنحاء العالم، وحصد خمس جوائز «أوسكار».

MISS 3