نتنياهو يُعرب عن خيبة أمله من رفض بايدن معاقبة "الجنائيّة الدوليّة"

21 : 13

أعرب رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو عن خيبة أمله من رفض إدارة الرئيس الأميركي جو بايدن فرض إجراءات عقابية بحق المحكمة الجنائيّة الدوليّة، بعدما طلب المدعي العام فيها إصدار مذكرات توقيف بحقّ مسؤولين في إسرائيل، بسبب الحرب في غزة.


وأيّد الجمهوريون والديموقراطيّون في الكونغرس فرض عقوبات على المحكمة، إلّا أنّ البيت الأبيض رفض هذا التوجه.


وقال المتحدث باسم مجلس الأمن القومي جون كيربي الثلثاء: "لا نعتقد أن فرض عقوبات على المحكمة الجنائية الدولية هو النهج الصائب هنا".


وفي مقابلة مع إذاعة "سيريوس أكس أم" الأميركية أجريت الأربعاء وتمّ بثّها الأحد، قال نتنياهو: "الولايات المتحدة قالت إنها، بدعم من الحزبين، تؤيد مشروع قانون العقوبات ضد المحكمة".


أضاف: "إعتقدتُ أنّ هذا هو الموقف الأميركي لوجود إجماع من الحزبين بشأنه قبل أيّام معدودة.. الآن تقول إنّ ثمة علامة استفهام حوله. بصراحة، لقد فوجئت وخاب أملي".


وطلب المدعي العام للمحكمة الجنائية الدولية كريم خان في أيار إصدار مذكرات توقيف بحق نتنياهو ووزير دفاعه يوآف غالانت، إضافة الى ثلاثة من قادة حماس هُم يحيى السنوار واسماعيل هنية ومحمد الضيف، بشبهة ارتكاب جرائم حرب وجرائم ضدّ الانسانيّة في الحرب المتواصلة بين الطرفين في قطاع غزة.


وأجريت المقابلة قبل إعلان بايدن الجمعة أن إسرائيل تقدمت بمقترح جديد يؤسس لوقف إطلاق نار دائم في القطاع الفلسطيني، داعياً حماس الى القبول به.


لكن نتنياهو أكد السبت تمسّك إسرائيل بـ"القضاء" على حماس قبل أي وقف دائم للنار، مشيرا الى أن هذا الشرط مدرج في المقترح الذي أعلنه بايدن.

MISS 3