الكرملين يُشيد بالعلاقات مع بيونغ يانغ قبل زيارة مُحتمَلة لبوتين

18 : 27

أشاد الكرملين اليوم الخميس بالعلاقات مع كوريا الشمالية وسط أنباء عن زيارة محتملة للرئيس الروسي فلاديمير بوتين لبيونغ يانغ التي يقول الغرب إنها تزود موسكو أسلحة لاستخدامها في أوكرانيا.


وتعد موسكو منذ أشهر بزيارة لبوتين إلى الدولة المنعزلة بعد استضافة الرئيس الروسي نظيره كيم جونغ أون في أقصى الشرق الروسي في أيلول.


والأربعاء، أشاد الزعيم الكوري الشمالي بعلاقات بلاده مع روسيا قائلا إنّ البلدين "رفيقا سلاحٍ لا يُقهران".


وتوقّع مسؤولون كوريون جنوبيون أن تتم زيارة بوتين في الأيام المقبلة.


وقال الناطق باسم الكرملين دميتري بيسكوف الخميس: "لدينا الحق في تطوير علاقات جيدة مع جيراننا، ويجب ألا يثير ذلك قلق أحد".


وتتشارك روسيا وكوريا الشمالية حدودا برية صغيرة.


أضاف بيسكوف أن كوريا الشمالية "دولة صديقة لنا ونعمل معها على تطوير العلاقات الثنائية. سنقوم بذلك بشكل أكبر. إمكانات التنمية في علاقاتنا عميقة جدا".


وقالت كوريا الجنوبية والولايات المتحدة وأوكرانيا إن كوريا الشمالية تزوّد روسيا أسلحة في انتهاك للعقوبات التي فرضتها الأمم المتحدة.


من جهتها، أعلنت سيول الخميس أنها "تراقب من كثب" الاستعدادات للزيارة.

MISS 3