علي الأمين: لن ترهبنا تلك الرصاصات

11 : 48

اعتبر العلامة السيد علي الأمين انه "لا بد من تسليم حزب الله سلاحه للدولة اللبنانية لتكون وحدها المسؤولة عن بسط سيادتها على كامل اراضيها".

وتابع الأمين في مقابلة اجرتها جريدة الايام السعودية: "أن هيمنة حزب الله على قرار الدولة ليست بالأمر الجديد فهو اسقطها في اجتياح ايار 2008 واتفاق الدوحة كافأ الحزب بابقاء سلاحه وحكومات الوحدة الوطنية المتعاقبة كانت غطاءً له حتى يومنا".


وردّاً على سؤال عن اغتيال الباحث والناشط لقمان سليم قال: "لن ترهبنا تلك الرصاصات الغادرة ".


وعن مشاركة الطائفة الشيعية في الثورة قال: "ان الانتفاضة الشعبية السلمية ومطالبها المشروعة اعطت الامل للمقهورين تحت سلطة الثنائي الشيعي الحاكم الفعلي في ظل عدم قدرة الدولة على حماية الرأي الآخر."


وعن الدعوى المقدمة ضدّه من حزب الله قال: "لن ترهبني.. عارضت بالفكر والكلمة مشروع جعل لبنان ساحة للصراعات الخارجية ورفضت الحاق الطائفة الشيعية بالنظام الايراني وسأبقى داعماً للانتفاضة الشعبية السلمية".


وطالب سماحته بمزيد من التعاون والتضامن بين ابناء الانتفاضة السلمية، وبالمؤازرة الدولية لها لتحقيق مطالبها واحداث التغيير الايجابي.

يلفت موقع نداء الوطن الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.