وهبه يُسلّم السفير السوري مذكّرة... ودعوة إلى التفاوض

02 : 00

وهبه مستقبلاً السفير السوري

سلّم وزير الخارجية والمغتربين شربل وهبه السفير السوري لدى لبنان علي عبد الكريم علي مذكّرة تتضمّن تأكيد الموقف اللبناني من ترسيم مياهه الإقليمية ودعوة السلطات السورية للتفاوض حول الترسيم من منطلق العلاقات الأخوية على أساس قانون البحار الدولي.

وأكّد علي لوهبه "أن سوريا ترغب بعودة كل أبنائها وهي قدّمت كل التسهيلات والتطمينات الممكنة لعودتهم. وهذا يتطلّب تنسيقاً بين القيادات المعنية في البلدين وعدم السماح لمن يريد الاستثمار في أزمة السوريين ومشاكلهم وما يُرسم لتعطيل إعادة إعمار سوريا ونهوضها".

وكشف أنه اتفق مع وهبة على أهمية التنسيق بين الدولتين "لأن سوريا تريد عودة كل ابنائها حتى الذين لهم قضايا قانونية أو جرمية ونحن نتعاون لمساعدة الجميع لإيجاد المخارج بافضل الطرق".

واعلن السفير السوري انه سينقل رغبة الوزير وهبه والقيادة في لبنان في ما يخصّ التفاوض حول كل الملفات، ومن ضمنها الحدود البحرية، يعني التكامل والتنسيق والتفهم، وابدى ترحيب بلاده "دائما بأي تنسيق وهي حريصة على ذلك وان شاء الله ترفع العقوبات عن سوريا ولبنان، هذه العقوبات التي اصابت المصارف والاقتصاد والتنمية، تقتضي رؤية تكاملية بين البلدين باتجاه الخليج والشرق والغرب معاً، وباتجاه العالم".


يلفت موقع نداء الوطن الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.