"إترو" الإيطالية تنضم إلى "ال في ام اتش"

02 : 00

استحوذ الملياردير الفرنسي برنار أرنو على جوهرة الأزياء الإيطالية "إترو" عبر صندوق الاستثمار "إل كاترتون" الذي شاركت "ال في ام اتش" في تأسيسه. وستشتري "إل كاترتون" غالبية الأسهم في الشركة، في حين أن عائلة "إترو" ستحتفظ بأقلية الأسهم، وهي حصة وازنة... وسيتولى مؤسس "إترو"، جيرولامو إترو، رئاسة الشركة وقال: "سيطلق التعاون مع "إل كاترتون" في رأينا حقبة جديدة للنمو ولتعزيز دور إترو باعتبارها من ماركات الموضة الأكثر استدامة وتألقاً. ومن المرتقب إنجاز الصفقة بحلول نهاية العام".

يشار الى أنّ "إل كاترتون" هي شركة استثمار أتت ثمرة تعاون بين "كاترتون" وعملاق السلع الفاخرة "ال في ام اتش" ومديره برنار أرنو. وتملك "ال في ام اتش" عدة علامات إيطالية فاخرة، بينها "فندي" و"بولغري".

أما "إترو"، فتضم 140 متجراً حول العالم تبيع فيها ملابس للرجال والنساء، فضلاً عن أكسسوارات وعطور ومنتجات أخرى البعض منها تزييني. وهي معروفة خصوصاً باستخدامها الكشمير ونقشات البيزلي.

وكانت "إل كاترتون" قد اشترت في شباط غالبية الحصص في ماركة الصنادل الشهيرة "بيركنستوك"، رافعةً قيمة العلامة الألمانية إلى نحو 4 مليارات يورو.


يلفت موقع نداء الوطن الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.