أقدم أداة حجرية في شمال أفريقيا

02 : 00

توصّل فريق من الباحثين من جنسيات مختلفة إلى اكتشاف أداة حجرية من المرحلة الأشولية في أطراف مدينة الدار البيضاء في المغرب، وهي تُعتبَر الأقدم بين هذا النوع من الأدوات الأثرية في شمال أفريقيا، إذ تعود إلى 1,3 مليون سنة.

وكان علماء الآثار يعتقدون حتى الآن أنّ الحضارة الأشولية التي تميّزت بابتكار الأدوات ذات الوجهين خلال العصر الحجري القديم السفلي، نشأت قبل 700 ألف عام في هذا الجزء من شمال أفريقيا. وأوضح عالم الآثار المغربي عبد الواحد بن نصر أنّ "الأداة المكتشفة تعود إلى حقبة أقدم بنحو الضعف، ما يجعل للمغرب موقعه في هذا المجال على نطاق القارة الأفريقية، إذ تظهر الاكتشافات الموثقة أن الأشولية في شرق أفريقيا تعود إلى نحو 1,8 مليون سنة، وأنها وُجدَت في جنوب القارة قبل 1,6 مليون سنة".

أما المدير المشارك لبرنامج "ما قبل تاريخ الدار البيضاء" الفرنسي المغربي عبد الرحيم محب، فاعتبر أن "هذا الاكتشاف المهم يساهم في إثراء النقاش حول ظهور الأشولية في أفريقيا". ويستند البحث الذي شارك فيه 17 باحثاً مغربياً وفرنسياً وإيطالياً على دراسة الأدوات الحجرية (ذات الوجهين أو الفؤوس أو النوى)، والمعطيات الجيولوجية المستخرجة من موقع طوما 1 الواقع غرب الدار البيضاء، حيث تجرى حفريات منذ ثمانينات القرن العشرين.


يلفت موقع نداء الوطن الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.