مزاد على سوارين لماري أنطوانيت

02 : 00

يُعرَض للبيع في مزاد علني تقيمه دار "كريستيز" في 9 تشرين الثاني سواران رائعان يخصّان ملكة فرنسا ماري أنطوانيت مرصّعان بنحو مئة ماسة.

وقالت اختصاصية المجوهرات في "كريستيز" ماري سيسيل سيسامولو إنّ: "هذين السوارين مميزان ليس فقط من حيث منشأهما ولكن أيضاً لكيفية صنعهما إذ رصّعا بـ112 ماسة من القَطع القديم تتفاوت أحجامها. ويبلغ أصغرها قيراطاً واحداً تقريباً ويتجاوز أكبرها الموجودة في الوسط أربعة قراريط"، مضيفةً أنّ: "قيمتهما خُمِّنَت بين مليوني دولار وأربعة ملايين".

إلا أن من غير المستبعد أن يباع السواران التاريخيان بسعر أعلى بكثير من المتوقع. ففي العام 2018، باعت دار "سوذبيز" في مزاد أقامته في جنيف قلادة من الماس عائدة لماري أنطوانيت أيضاً ومزيّنة بلؤلؤة طبيعية ذات حجم غير عادي مقابل 36 مليون دولار، بينما كانت قيمتها مخمنة ما بين مليون ومليوني دولار. وأفادت "كريستيز" بأن ماري أنطوانيت عهدت بصنع السوارين إلى الصائغ شارل أوغست بويمر في باريس عام 1776، أي بعد سنتين من حملها لقب ملكة فرنسا.

وأشارت سيسامولو إلى أن "السعر الإجمالي لهذين السوارين في تلك الحقبة كان 250 ألف جنيه، وهو مبلغ كبير في ذلك الزمن. وسُدد الثمن بالأحجار الكريمة وكذلك بفضل وديعة دفعها الملك لويس السادس عشر للملكة".

يلفت موقع نداء الوطن الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.