مذكّرة تعاون لدعم الإبتكار وتعزيز الصادرات

02 : 00

وزير الزراعة في الوسط بعد توقيع مذكرة التعاون مع منظمة التجارة العادلة في لبنان

أكد وزير الزراعة عباس الحاج حسن أن "العمل الناجح يقوم على ثلاثة مبادئ هي: الشراكة والشفافية والانتماء"، وقال: "إحدى أهم العقد التي نواجهها يومياً هي مشكلة الانتماء للوطن في حزنه وفرحه". وقال: "إننا في لبنان بدأنا الخروج من نفق الأزمة وسنتعاون مع كل الأشقاء والأصدقاء". ونوه بـ"التعاون القائم مع جميع الدول الشقيقة والصديقة والمؤسسات والمنظمات الدولية المانحة"، مشدداً على "أهمية ألا تتحول هذه المؤسسات الى دولة داخل الدولة"، داعياً الى "العمل ضمن شراكة حقيقية في التخطيط والتنفيذ".

ووقّع الحاج حسن أمس، مذكرة تعاون مع منظمة التجارة العادلة في لبنان، في إطار مشروع دعم ابتكار الأعمال وتعزيز الصادرات للبنان (BIEEL) بهدف الترويج للمنتجات الزراعية والغذائية اللبنانية ومساعدة المنتجين المحليين بالتوسع في الأسواق الخارجية. ولتحقيق هذا الأمر، سيتعاون الفريقان معاً لتنظيم العديد من المعارض الدولية والبعثات التجارية إلى عدد من البلدان التي لديها أسواق واعدة للمنتجات اللبنانية، ولمشاركة فن المطبخ اللبناني، وتسهيل الصادرات، ومساعدة المنتجين المحليين في التوسع.

وسيتعاون الفريقان أيضاً على بناء قدرات المستفيدين وتعزيز صادراتهم من خلال تنظيم عدد من ورش العمل في عدة مواضيع منها: سلامة الغذاء ومعايير التصدير وغيرها. إضافة إلى ذلك، يتخلل التعاون تطوير علامة جودة وطنية للمنتجات الزراعية والغذائية اللبنانية وتصميمها وتحديد المعايير المطلوبة من المنتجين، وإنشاء آلية عمل يمكن من خلالها للمنتجين الراغبين الاستفادة من هذه الخدمة.

وفي ضوء الأزمة الاقتصادية التي تواجه البلد، تعتبر هذه الخطوة حيوية لدعم قطاع الأغذية والزراعة في لبنان وضمان استمرارية صغار المنتجين والتعاونيات. يذكر أن دعم ابتكار الأعمال وتعزيز الصادرات للبنان (BIEEL) هو مشروع أطلقته مبادرة الشراكة الأميركية الشرق أوسطية (MEPI) وتنفذه منظمة التجارة العادلة في لبنان، بهدف تقديم الدعم للمنتجين المحليين في قطاع الأغذية والزراعة، ومساعدتهم في تطوير أعمالهم، وزيادة صادراتهم وتسهيل وصولهم إلى الأسواق الخارجية.


يلفت موقع نداء الوطن الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.