سمير الخطيب زار دار إفتاء جبل لبنان

الجوزو: لبنان لا يمكنه العيش خارج الحضن العربي

02 : 00

الخطيب والمفتي الجوزو يتوسطان مشايخ وشخصيات في دار الإفتاء

زار المدير العام لشركة "خطيب وعلمي" المهندس سمير الخطيب دار إفتاء جبل لبنان في الجية، والتقى مفتي جبل لبنان الشيخ محمد علي الجوزو، بحضور قاضي الشرع الشيخ محمد هاني الجوزو ورئيس دائرة أوقاف جبل لبنان المحامي محمد الخطيب والمدير التنفيذي لصندوق الزكاة في جبل لبنان الشيخ خضر سلامة وعدد من العلماء.

الجوزو

وثمّن الجوزو "الدور الوطني الذي يلعبه الخطيب على مساحة الوطن في تعميم ثقافة التواصل والحوار والتعاون، بالإضافة الى دوره المحوري على صعيد تعزيز وتعميق العلاقات العربية مع لبنان، ولا سيما مع المملكة العربية السعودية".

وشدد على "الوحدة الإسلامية بين جميع المذاهب، ونبذ التفرقة والفتن التي تريد النيل من وحدة الصف اللبناني والعربي"، مؤكداً ان "الدين الإسلامي واحد"، داعياً الى "تعزيز الوحدة الوطنية والحفاظ على العيش المشترك والعمل جميعاً لحماية الاستقرار والسلم الأهلي". وقال: "أنا أتكلم باسم جميع اللبنانيين مسيحيين ومسلمين، فنحن نعمل على وحدة لبنان".

وأكد "التمسك بالهوية العربية في مواجهة كل محاولات تغيير وجه لبنان العربي وهويته"، مشدداً على "ضرورة تفعيل الحضور العربي في لبنان الذي لا يمكنه ان يعيش خارج الحضن العربي".

الخطيب

بدوره، أشاد الخطيب بدور ومكانة المفتي الجوزو على الساحة المحلية والعربية، مشدداً على "حرص المملكة العربية السعودية على وحدة لبنان، وعملها على خروجه من محنته وأزماته وعودته الى دوره الريادي السابق".

وقال: "لقد مررنا بظروف صعبة خلال الحرب، وعلى اللبنانيين التمسك بوطنهم والعمل على حمايته من أي مخاطر بالتعاون مع الجميع، لأن لبنان ضرورة وجودية وكيانية لجميع الطوائف اللبنانية".

ودعا "جميع الأطراف والقوى والمسؤولين، الى بذل الجهود الكبيرة حفاظاً على الوحدة الوطنية والتعايش بين جميع أبنائه"، لافتاً الى "العلاقة التاريخية التي كانت تجمع بين البطريركية المارونية والمملكة العربية السعودية التي لطالما كانت راعية للبنان واللبنانيين".

واستمع الخطيب من قاضي الشرع الشيخ محمد هاني الجوزو الى شرح عن المؤسسات التابعة لدار افتاء جبل لبنان، وابرزها: المدرسة المهنية في برجا، مركز براءة للمشاهدة الآمنة، وهو الأول من نوعه في لبنان، والذي من شأنه تمكين الأهالي بالتنسيق مع المحاكم الشرعية مشاهدة ابنائهم ولقائهم خلال الخلافات الاسرية تحت رعاية آمنة، مركز دور القرآن الكريم التي تعتبر اكبر مؤسسة قرآنية في جبل لبنان لتعليم القرآن الكريم، بالإضافة الى صندوق الزكاة وعدد من المدارس تحت اشراف المفتي الجوزو، ومشروع توزيع مياه صالحة للشرب على خزانات موزعة في 8 بلدات في إقليم الخروب، أزهر جبل لبنان، المطبخ الخيري الذي ساهم خلال فترة "الكورونا" في تأمين الوجبات للمحجورين والمرضى يومياً.


يلفت موقع نداء الوطن الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.