جاد حداد

علاقة بين الكيماوي في البلاستيك ومنتجات العناية الشخصية وأمراض القلب

31 كانون الأول 2021

02 : 00

تكشف دراسة جديدة أن التعرّض للعنصر الكيماوي فثالات الموجود في البلاستيك الشائع قد يرتبط بزيادة خطر الوفاة بسبب أمراض القلب والأوعية الدموية.

يضع البعض الفثالات في خانة الملدنات: إنها المادة التي تجعل بلاستيك الفينيل ليناً ومرناً، وهي شائعة الاستعمال في معالجة الأغذية الصناعية، والأجهزة الطبية، ومنتجات بناء الفينيل. تبيّن أيضاً أنها موجودة في منتجات العناية الشخصية مثل الشامبوات والكريمات. شملت الدراسة الجديدة 5303 أشخاص راشدين بلغ متوسط أعمارهم 57 عاماً، وكانوا قد شاركوا في مسح صحي وطني وقدّموا عينات بول استُعمِلت لقياس نسبة تعرّضهم لمادة الفثالات. ثم تعقّب الباحثون أسباب الوفاة وسط المشاركين خلال العقد اللاحق. بعد مراعاة مجموعة محتملة من العوامل المؤثرة، تبيّن أن التعرض للفثالات يرتبط بزيادة بسيطة في خطر الوفاة لأي سبب، لا سيما أمراض القلب والأوعية الدموية.

كانت الأبحاث السابقة قد كشفت أن التعرض للفثالات المعروف بتأثيره على نشاط الهرمونات البشرية قد يرتبط بمخاطر البدانة والسكري. لكن لم يتّضح بعد الرابط البيولوجي الدقيق مع هذه المشاكل الصحية المحتملة وأمراض القلب ولا بد من إجراء دراسات إضافية حول هذا الموضوع. نُشِر تقرير عن البحث في مجلة "التلوث البيئي".

الجرعة المنخفضة من الأسبرين لا تفيد غير المصابين بنوبات قلبية سابقة

إذا لم تكن مصاباً بمرض في القلب أو يتجاوز عمرك عتبة الستين عاماً، لا تبدأ بأخذ جرعة منخفضة من الأسبرين لحماية نفسك من النوبات القلبية أو الجلطات الدماغية. وإذا كان عمرك يتراوح بين 40 و59 عاماً، ناقش خيار أخذ الأسبرين مع طبيبك. وَرَدت هذه التوصيات في مسودة أصدرتها فرقة الخدمات الوقائية الأميركية في تشرين الأول 2021، وهي تشتق من دراسات مفادها أن مخاطر الجرعة المنخفضة من الأسبرين تبطل قدرة الدواء المحتملة على حماية القلب لدى غير المصابين بأمراض قلبية سابقة. يسهم الأسبرين في منع الجلطات الدموية التي تُسبب نوبات قلبية أو جلطات دماغية، لكنه قد يُسبب أيضاً نزيفاً حاداً في الجهاز الهضمي والدماغ.

هذه التوصيات ليست جديدة بالنسبة إلى معظم أطباء القلب. في العام 2019، أصدرت "جمعية القلب الأميركية" و"الكلية الأميركية لأمراض القلب" توجيهات مشابهة وذكرتا أن الأسبرين لا يعطي منافع واضحة لغير المصابين بأمراض قلبية سابقة. لكن يبقى أخذ جرعة منخفضة من الأسبرين منطقياً لمعظم المصابين بأمراض القلب.


يلفت موقع نداء الوطن الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.