علاقة بين فقدان الأسنان والاختلال المعرفي والخرف

02 : 00

قد تُمهّد قلة نظافة الفم لظهور أمراض اللثة وفقدان الأسنان، وتكشف أدلة متزايدة اليوم أنها قد ترتبط أيضاً بالتراجع المعرفي. نشرت "مجلة طب الرعاية طويلة الأمد للحالات الحادة" في تشرين الأول 2021 مراجعة شملت 14 دراسة تُركّز على فقدان الأسنان والاختلال المعرفي لدى 34 ألف شخص من فئة كبار السن. في المتوسط، زاد خطر الإصابة بالاختلال المعرفي بنسبة 48% والخرف بنسبة 28% لدى المصابين بأخطر أشكال فقدان الأسنان. لكن لم يبرز أي اختلاف واضح في خطر الإصابة بالخرف لدى من وضعوا أطقم أسنان اصطناعية (يفترض الباحثون أن السبب يتعلق على الأرجح بقدرتهم على مضغ الطعام والحفاظ على تغذية جيدة). يقول الباحثون إن جراثيم الفم قد تؤثر على التهاب الدماغ أيضاً، ما يزيد احتمال التعرّض لمشاكل معرفية. باختصار، احرص على تنظيف أسنانك مرتَين في اليوم، ونظّفها بالخيط يومياً، واقصد طبيب الأسنان بانتظام. هذه الخطوات قد تحمي دماغك أيضاً!


يلفت موقع نداء الوطن الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.