جاد حداد

تشقّق كعب القدم قد يعوق حركتك

12 كانون الثاني 2022

02 : 00

قد يُسبب تشقق كعب القدم الألم والالتهابات ومشاكل أخرى كثيرة... مع التقدم في السن، قد تظهر بقع من الجلد السميك والميت أو ما يُسمّى مسامير القدم. من الشائع أن تنمو المسامير على كعب القدم لأن هذه المنطقة تتحمل ضغطاً شديداً أثناء المشي. يؤدي ذلك الضغط، فضلاً عن الجلد القديم الذي يكون رقيقاً وجافاً، إلى زيادة احتمال تشقق الكعب الذي يُسبب مشاكل أكثر حدة.

أسباب مسامير القدم

تظهر المسامير نتيجة احتكاك القدم بالأرض. تقول سارة روز سولد، جرّاحة قدم في "مركز بريغهام العام للصحة المتكاملة" التابع لجامعة "هارفارد": "أحياناً، تنجم المشكلة عن طريقة احتكاك القدم بالأرض، لكنها تشتق في حالات أخرى من الأحذية الفضفاضة مثل الصنادل لأنها تجعل القدم تتحرك وتحتكّ بالحذاء. وبسبب هذا الاحتكاك كله، يحمي الجسم نفسه عبر تشكيل بشرة أكثر سماكة في منطقة الكعب".

حين تصبح البشرة التي تظهر فيها المسامير جافة جداً، ستكون أكثر ميلاً إلى التشقق.

مخاطر تشقّق كعب القدم

تُصَعّب مسامير القدم المتشققة والمؤلمة المشي وتزيد مخاطر الالتهابات لأن التشققات تُسهّل دخول الجراثيم إلى الجسم. وقد يتحول الكعب المتشقق بعد التهابه إلى جرحٍ في القدم ويصعب الشفاء منه في المرحلة اللاحقة. ينطبق هذا الوضع تحديداً على مرضى السكري أو المصابين بمرض الشريان المحيطي نظراً إلى ضعف الدورة الدموية في سيقانهم وأقدامهم.

علاجات محتملة

يمكن معالجة تشققات الكعب في المنزل عموماً إذا لم تكن ملتهبة وبعد التأكد من ظهور مسامير القدم في المناطق المتضررة وعدم الإصابة بالثآليل الأخمصية أو داء الصدفية لأن هذه الحالات تتطلب علاجاً مختلفاً.

تسمح الخطوات التالية بمعالجة تشقق الكعب:

• ادهن مرهماً لا يتطلب وصفة طبية ومن نوع المضادات الحيوية على التشققات لمنع التهابها.

• قم بتغطية المنطقة المستهدفة بضمادة واحرص على تغييرها يومياً.

• ارتدِ الجوارب وانتعل أحذية مبطّنة.

• عدّل نشاطاتك لتخفيف الضغط عن كعب قدمَيك وتسريع مسار التعافي.

تابع تطبيق هذه المقاربة حتى شفاء التشققات وتلاشي الألم.

حذار من الالتهابات!

إذا ظهر أي ألم أو احمرار أو قيح أو تورّم، من الأفضل أن تستشير طبيبك العام أو طبيب الأرجل لأن هذه الأعراض قد تشير إلى وجود التهاب. إنها حالة صحية طارئة في جميع الحالات، لا سيما إذا كنت مصاباً بالسكري أو مرض الشريان المحيطي. لمعالجة هذا الالتهاب، قد يصف لك الطبيب مضاداً حيوياً على شكل مرهم موضعي أو أقراص دواء. ثم يجب أن يُقيّم وضعك مجدداً بعد أسبوعين للتأكد من تعافيك وتلاشي الألم.

في بعض الحالات، قد ينزع الطبيب مسمار القدم بأدوات خاصة مثل المشرط وأجهزة الصنفرة الكهربائية المُصمّمة للقدم. في المرحلة اللاحقة، يجب أن تحاول منع تشقق كعب القدم مجدداً.

خطوات لتجنّب تشقّق الكعب

من الشائع أن يتشقق كعب القدم خلال فصل الشتاء، وقد تُعرّضك هذه المشكلة للالتهابات. اتخذ الخطوات اللازمة مسبقاً لحماية منطقة الكعب ومتابعة تنقلاتك بشكلٍ طبيعي:

• أبقِ قدمك مغطاة: ارتدِ الجوارب وانتعل الأحذية المبطّنة حين تنهض وتتنقل.

• رطّب القدم بانتظام: استعمل كريمات ترطيب سميكة وغنية بالمطريات (خليط سميك من الماء والزيت). في المقابل، تجنّب الفازلين لأن البشرة الجافة تحبسه بسهولة.

• احرص على تغطية قدمك بعد ترطيبها كي لا تنزلق وتسقط أرضاً.

• عالج مسامير القدم فوراً: استعمل كريماً يحتوي على عنصر اليوريا مرتَين في اليوم ولا تدهنه إلا على المسامير. يسهم هذا العنصر في تليينها وتفكيكها.

• استعمل حجر الخفاف: إذا لم تستفد من كريم اليوريا، انقع قدميك في الماء ثم افرك المسامير في منطقة الكعب بحجر الخفاف لإزالتها.

• افحص قدمَيك بانتظام بحثاً عن أي مسامير. تزيد هذه المشكلة المخاطر المطروحة عليك إذا كنت مصاباً بمرض السكري (قد يؤدي إلى تضرر الأعصاب ويمنعك من الشعور بأي خلل أو إصابة) أو بمرض الشريان المحيطي (قد يُسبب خللاً في الدورة الدموية في القدمين).

نصيحة أخيرة لحماية القدم

يصعب أن نتجنب مسامير القدم بالكامل، ومع ذلك يمكن كبح نموها ومنعها من التسبب بمشاكل أخرى بفضل حصصٍ منتظمة للعناية بالأقدام. لكن إذا كنت مصاباً بالسكري أو مرض الشريان المحيطي، من الأفضل أن تستشير طبيبك قبل الإقدام على أي خطوة مماثلة.


يلفت موقع نداء الوطن الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.