أعداد قياسية من البشر لم يحصلوا على غذاء كاف في 2021

23 : 05

أعلنت الأمم المتحدة الأربعاء وصول عدد الأشخاص الذين لا يملكون ما يكفي من الطعام بشكل يومي إلى أعلى مستوياته على الإطلاق العام الماضي.

وقالت الأمم المتحدة إنها تتوقع أن تصل الأعداد إلى مستويات "جديدة مروعة" مع الأضرار التي تسببها الحرب الأوكرانية على إنتاج الغذاء عالمياً.

ووفقاً للأمم المتحدة فقد عانى نحو 193 مليون شخص في 53 دولة من انعدام الأمن الغذائي الحاد في عام 2021 بسبب ما وصفته بالـ"مزيج الثلاثي السام"، أي الصراع، والتغير المناخي، والآثار الاقتصادية لجائحة فيروس كورونا.


وقالت الأمم المتحدة إن العدد الإجمالي للذين لا يمتلكون طعاما كافيا بشكل يومي زاد بمقدار 40 مليونا العام الماضي، ما يؤكد على "اتجاه مقلق" للزيادات السنوية على مدار عدة أعوام. 


وظهرت هذه الإحصائيات في التقرير العالمي لأزمة الغذاء، الذي أعد بالاشتراك بين منظمة الأغذية والزراعة "الفاو"، وبرنامج الأغذية العالمي، والإتحاد الأوروبي. 


وجاء في التقرير أن البلدان التي تعاني من صراعات طويلة الأمد، ومن بينها أفغانستان والكونغو وإثيوبيا ونيجيريا وجنوب السودان وسوريا واليمن، بها أكبر عدد من السكان الذين يعانون من انعدام الأمن الغذائي.

ويتوقع التقرير أن يواجه الصومال واحدة من أسوأ أزمات الغذاء في العالم في 2022 بسبب الجفاف الذي طال أمده، وزيادة أسعار المواد الغذائية، والعنف المتواصل. 

يلفت موقع نداء الوطن الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.