خفايا

02 : 00

تشهد وزارات عمليات إخفاء لملفات حساسة، ومنها وزارة الطاقة والمياه، خوفاً من اقتحام محتجين مبنى الوزارة وحصولهم على مستندات تفضح الفساد في هذا القطاع.

لوحظ أن سفير بريطانيا في لبنان الأكثر علانية في تحركاته بين غالبية السفراء منذ استقالة الحكومة، وجدول زياراته يقتصر على هدف واحد: الحث على الاسراع في الاستشارات النيابية.

يبدو أن استقالة رئيس الحكومة أزعجت أحد الوزراء الجدد فقال متحسراً في مجلس عام: "ما إجت الثورة إلا على دوري؟"، من دون أن يخفي حقده على الثوّار: "بكرا بتبلش تشتي طوفان وبيرجعوا على البيوت".


يلفت موقع نداء الوطن الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.