إيطاليا وفرنسا وقعتا اتفاقية تعاون عسكري

19 : 11

أعلن رئيس الأركان الإيطالي الأدميرال جوزيبي كافو دراغوني أن ‏‏"اليوم كان تاريخيا للدفاع الإيطالي والفرنسي، بفضل توقيع البلدين ‏اتفاقية تعاون عسكري"، خلال مؤتمر صحافي مشترك مع نظيره ‏الفرنسي تييري بوركار، عقب التوقيع على الاتفاقية، بحسب وكالة ‏‏"نوفا" الإيطالية للأنباء. ‏

‏ ‏

والاتفاقية هي بمثابة "وثيقة ذات أهمية استراتيجية"، نتجت "من ‏الرغبة، المستوحاة من معاهدة كويرينال"، للسماح لدفاع البلدين "في ‏الوقت المناسب وبطريقة ملموسة" بمتابعة "الوقائع" في وقت قصير ‏فيما يتعلق بما ورد في الاتفاقية الثنائية بين إيطاليا وفرنسا.‏

‏ ‏

وأدرج رئيس الأركان الإيطالي بعض أولويات الاتفاقية التي تم ‏توقيعها اليوم الخميس، بدءاً من منطقة الساحل الأفريقي، كمنطقة ذات ‏‏"الأهمية الاستراتيجية لكل من الدولتين وللأمن الإقليمي". ‏

‏ ‏

واضاف دراغوني: "تم العمل في منطقة الساحل لترسيخ الدولة في ‏مكانها المحلي، من خلال إجراءات ملموسة لمكافحة الإرهاب وتدفق ‏الهجرة غير الشرعية، فضلا عن الاتجار غير المشروع"، وقال: "إن ‏روح تاكوبا لم تنته"، في إشارة لإحدى عمليات فرنسا العسكرية في ‏منطقة الساحل الافريقي، لافتاً إلى أن "إيطاليا مستعدة للمساهمة في ‏العمليات في المنطقة، مع مراعاة التفويض البرلماني".‏

‏ ‏

وختم: "بالتعاون مع فرنسا، نحتاج إلى مراجعة كيفية إعادة تنظيم مهمة ‏تاكوبا"، مشيراً إلى "أهمية مراعاة حساسية الدول المضيفة".‏ 

يلفت موقع نداء الوطن الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.