باتريسيا جلاد

بعد الدولار... "تقنين" السحوبات بالليرة

2 كانون الأول 2019

02 : 00

بعد هجمة المودعين على المصارف لإنقاذ ما يمكن إنقاذه من "جنى العمر" عبر سحوبات نقدية متتالية مفضّلين إيداع أموالهم في المنازل بسبب فقدانهم الثقة بمستقبل البلاد، وبعد اتخاذ مصرف لبنان تدابير تقييدية للسحوبات بالدولار من حسابات المودعين، برز في جديد سياسة التقنين على السحوبات إنسحاب هذا التدبير على الودائع بالليرة اللبنانية، حسبما علمت "نداء الوطن" من مصادر المصرف المركزي، كاشفةً أن السقف الأعلى للمبلغ الذي يمكن للمودع أن يسحبه من حسابه بالليرة اللبنانية سيكون "خمسة ملايين ليرة أسبوعياً".

وأوضحت المصادر أنّ "هذا الإجراء بمثابة عملية تنظيمية أتت بسبب تزايد عمليات السحب نقداً واستنزاف "الكاش" عبر الاعتماد عليه في السوق وفي عمليات البيع والشراء"، مشيرةً إلى أنّ "هذا التدبير من شأنه أن يعيد تشجيع اللبنانيين على استخدام بطاقات الإئتمان والإعتماد credit card، debit card و Charge card"، واعتبرت أنّ "ذلك سيخفف من الإعتماد على الإقتصاد النقدي، مع تفعيل المصارف تقديم التسهيلات في استخدام تلك البطاقات التي تحلّ مكان الدفع نقداً".


يلفت موقع نداء الوطن الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.