نصرالله: لا علاقة للاتّفاق النوويّ في فيينا بترسيم الحدود البحريَّة مع إسرائيل

19 : 38

أكد الامين العام لـ "حزب الله" حسن نصرالله في كلمةٍ ألقاها، خلال احتفاليّة وضع الحجر الأساس لـ"معلم جنتا السياحيّ الجهادي"، في موقع التّدريب للمقاومة الإسلاميّة، "ألّا علاقة للاتّفاق النوويّ في فيينا بترسيم الحدود البحريَّة مع إسرائيل لا من بعيد ولا من قريب، وللأسف في ناس "عقلاتن زغار بهيدي النقطة"، وقال: "سواء وُقِّعَ الاتّفاق النووي أو لم يُوقَّع، وإذا قُدِّم للدولة اللبنانيَّة ما تُريد، نحن ذاهبون إلى الهدوء وفي حال لم يُعطَ لها ما تريد، فنحنُ ذاهبون إلى التّصعيد، والعين في لبنان من الضروريّ أن تكونَ على كاريش لا فيينا، وعلى الوسيط الأميركيّ الذي لا يزالُ يؤجّل هذا الموضوع".


وأشار إلى أنّ "أوّل معسكر للمقاومة في لبنان كان في جنتا، حيث تخرّج الكثير من مقاتلي المقاومة الإسلاميّة، وتوسّع معسكر التدريب لاحقاً ليشمل معسكراتٍ عدة في جنتا والبلدات المحيطة لها، ما أدّى إلى تعرُّض أهلها لعدوان إسرائيليّ مُتكرّر".


وناشد نصرالله "رئيسَ حُكومة تصريف الأعمال ورئيس الجمهوريَّة ونعبّر عن موقفنا من الدّولار الجمركيّ أنَّ هذا الرقم (20 ألفًا) قفزة قويَّة ومؤذية وغير مُناسبة، ونؤكّد على أهميّة مواصلة الجهد لتشكيلِ حكومةٍ فعليَّة كاملة الصلاحيات".


ونوَّه نصرالله "بالشاب اللبنانيّ شربل أبو ضاهر وعمره 15 عاماً، لانسحابه من المُسابقة الرياضيَّة لأنّ منافسه إسرائيلي، وهذا عنوانٌ من عناوين المقاومة وهو موقفٌ بطوليّ ونفتخر به، ويعني أنَّ المقاومة عابرةٌ للطوائف، فالتّطبيع إرادة لبعض الأنظمة، أمّا شعوبنا فلا إرادة تطبيع لديها، نتوجّه إلى شربل أبو ضاهر وعائلته الكريمة لنعبّر لهم عن فخرنا بموقف نجلهم الوطني والشريف".


وعن حادثة سلمان رشدي، قال نصرالله: "حدثٌ مهمٌّ جدّاً ولن أعلّقَ عليه الآن، لأنَّنا ما زلنا نحتاجُ إلى بعض المعلومات والمعطيات والتفاصيل وعندما يكتملُ المشهد، هناك حاجة ملحّة وأكيدة ليكون لنا موقف من هذه الحادثة المهمة".

يلفت موقع نداء الوطن الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.