كائنات دخيلة تغزو مستعمرات النمل

02 : 00

النمل معروف بمستعمراته المعقدة على نحو لافت، فهو ينسّق سلوكياته لتحويل كومة من التراب إلى بنية معقدة خلال فترة قد تقتصر على أسبوع. لكن تحاول كائنات متطورة أخرى التسلل إلى تلك المجتمعات ذات التركيبة الدقيقة.

يحمل هؤلاء الغزاة جماعياً اسم "حشرات المن" (Myrmecophiles). تشكّل هذه الكائنات محور كتاب جديد بعنوان The Guests of Ants (ضيوف النمل) لعالِم الأحياء بيرت هولدوبلير، وعالِمة البيئة كريستينا كوابيش. حلل العالِمان هذه الفصيلة التي تزعزع المستعمرات عبر الاستفادة منها، وهي تقوم بذلك من خلال التنكر على شكل نمل أو التلاعب بتصرفاتها.

يبرز أيضاً مهاجمون آخرون للنمل: قد تهاجم الذبابة الطفيلية (Apocephalus)، وهي حشرة تقطع رأس النمل، نملة فيدول المسننة. أو تهاجم يرقة العث "إيبا كونسبيرسا" النمل العامل المضيف (من نوع "لاسيوس نيبونينسيس" على الأرجح). كذلك، يلتهم صرصار "أتافيلا فانغيكولا"، الذي يعيش في أعشاش نمل تكساس القاطع للأوراق ويركب على أجنحة ملكات النمل حين يغادر العش للتزاوج، الفطريات المزروعة في المستعمرة. أخيراً، تجلس يرقة "ميكرودون" الحوامة في عش نمل "لينيبيثيما أوبلونغوم". غالباً ما يتجاهل النمل يرقات الذباب ويتحمّلها، مع أنها تقتات على يرقات صغار النمل.


يلفت موقع نداء الوطن الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.