ملياردير يتبرّع بشركته لكوكب الأرض

02 : 00

قرّر مؤسّس "Patagonia"، وهي علامة تجارية للملابس معروفة بمواقفها المؤيدة للقضايا البيئية، أن يتبرع وهو في الثالثة والثمانين بشركته، رغبةً منه في تقديم المزيد لكوكب الأرض.

وكان بإمكان إيفون شواينارد أن يبيع علامته التجارية التي تبلغ قيمتها التقديرية ثلاثة مليارات دولار أو أن يدرجها في البورصة. لكنه قرر، بعد الحصول على موافقة زوجته وابنَيه، تحويل كامل حصصهم إلى جهة موكلة أن تضمن استمرار احترام قيم الشركة وإلى جمعية تعمل على مكافحة الأزمات البيئية وحماية الطبيعة. وكتب "الأرض هي حالياً المساهمة الوحيدة لدينا".

وسرعان ما أصبحت "Patagonia" بعد تأسيسها قبل نحو خمسين عاماً ملتزمة بالقضايا البيئية، إذ كانت تختار مواد تصنيع ملابسها بدقة وتتبرع سنوياً بنسبة 1% من مبيعاتها للمنظمات البيئية غير الحكومية. إلا أنّ هذه الخطوات كانت بحسب مؤسسها غير كافية.

وستبقى الشركة تولي اهتماماً بمصلحتها المادية وتضم مجلس إدارة ومديراً عاماً، فيما ستواصل عائلة شوينارد إعطاء توجيهاتها للجهتين اللتين تبرّعت لهما بالشركة.

يلفت موقع نداء الوطن الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.