بالفيديو: قتلى خلال مباراةٍ لكرة القدم في إندونيسيا

08 : 31

لقي 125 شخصاً حتفهم مساءَ السبت، في إندونيسيا، نتيجة اضطراباتٍ أثارَها مُشجّعون غاضبون اقتحموا ملعباً لكرة القدم إثر إحدى المباريات، بحسب الشرطة.


ودخل مشجعون لفريق "أريما إف سي" ملعبَ كانجوروهان في مدينة مالانغ الشرقيّة، بعد خسارة فريقِهم 3-2 أمامَ بيرسيبايا سورابايا.


وهذه كانت المرّة الأولى، منذُ أكثر من عشرين عاماً، التي يخسر فيها فريق "أريما إف سي" أمام مُنافسِه.


ووصفت الشرطة المشاهد بأنها "أعمال شغب"، وحاولت إقناع الجماهير بالعودة إلى المدرّجات وأطلقت الغازَ المُسيل للدموع بعد مقتل شرطيَّين اثنَين، إضافةً إلى وفاة عددٍ من الضحايا دهساً.


وقال قائد الشرطة المحليّة في وقاتٍ سايقٍ ببيان: "لقي 127 شخصاً حتفهم، بينهم اثنانِ من الشرطة. وتوفي 34 شخصاً في الملعب، بينما فارقَ الباقون الحياة في المستشفى"، مُتحدّثاً عن حصول تدافعٍ عندَ المخرج، تسبّب بانقطاعٍ في التنفّس لدى البعض، جرّاء نقص الأوكسجين.


واعتذرت الحكومةُ الإندونيسيّة عمّا حصل، واعدةً بالتحقيق في ملابسات الواقعة.


وقال وزيرُ الشّباب والرياضة الإندونيسيّ زين الدين أمالي، لقناة "كومباس"، "نحن آسفون لهذه الحادثة. فهي تؤذي كرة القدم لدينا".


يلفت موقع نداء الوطن الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.