جاد حداد

Santo... خليط من الدراما والجريمة والتشويق

6 تشرين الأول 2022

02 : 01

بدأت شبكة "نتفلكس" تعرض إنتاجاً إسبانياً برازيلياً مشتركاً بعنوان Santo. إنه تعاون طبيعي لأن أحداث القصة تدور في هذين البلدين. يشير العنوان إلى بطل القصة "سانتو"، وهو تاجر مخدرات أو بالأحرى رئيس شبكة إجرامية. إنه رجل غامض لدرجة ألا يعرف أحد ملامح وجهه، لكنه معروف كمجرم ومرشد روحي له عدد هائل من الأتباع. سرعان ما نكتشف، في نهاية الحلقة الأولى، أنه شخص متوحش جداً.

يبدو أن صانعي العمل لم يكتفوا بعرض قصة مشوقة مبنية على حبكة مرتبطة بعالم الجريمة وتهريب المخدرات والبشر، لذا أضافوا إليها عنصراً شيطانياً أيضاً. يقوم المجرم "سانتو" بطقوس غريبة تنتهي بتقطيع الأولاد. في الحلقة الأولى، يتبيّن أن جميع أعضاء الأولاد موجودة باستثناء الدماغ!

كذلك، تنتهي الحلقة الأولى بتحوّل مفاجئ في الأحداث، ما يدفع الجمهور إلى متابعة المشاهدة بلا تردد. حتى أن المقطع الترويجي للمسلسل يعجّ بالعناصر التي تنذر بأحداث جاذبة في الحلقات اللاحقة.

قد تكون المعتقدات الخرافية المرتبطة بالتضحية بالبشر خلال طقوس شيطانية إضافة ممتازة إلى هذا العمل الذي يدخل في خانة التشويق والجريمة. لكن لا يُعتبر المسلسل مناسباً لجميع الفئات نظراً إلى طابعه الوحشي المفرط. وبما أنه إنتاج إسباني برازيلي مشترك، يجب أن يستعد الجميع لرؤية مشاهد مريعة ومباشرة.

يضم العمل مجموعة من الممثلين الأقوياء، أبرزهم راؤول أريفالو بدور ضابط الشرطة "ميلان". سندرك منذ البداية أن شخصيته ليست طيبة بالكامل. إنه دور مدهش في مسيرة أريفالو الذي شارك سابقاً في أعمال مثل Marshland (أرض المستنقعات) في العام 2014 (صدرت نسخة جديدة منه حديثاً)، وفي فيلمThe Warning (التحذير) في العام 2018.

يقدم أريفالو الشخصية الإسبانية الرئيسية، بينما يجسّد برونو غاغلياسو دور "كاردونا"، الشخصية البرازيلية الرئيسية. كلاهما ضابط شرطة يُكلَّف بمطاردة "سانتو". كان غاغلياسو قد شارك في فيلم الدراما والخيال العلمي Loop (العقدة) في العام 2020.

يشمل المسلسل أيضاً شخصيات أساسية أخرى يؤدي أدوارها ممثلون مثل مارتن دانينبرغ (من فيلم Silencio (السكوت))، وفيكتوريا غيرا (من مسلسل Auga Seca (الماء الجاف))، وغريتا فيرنانديز (من مسلسل30 Coins (30 قطعة نقدية)). أما كاتب المسلسل فهو كارلوس لوبيز، وتشمل أعماله السابقة Hache (الفأس) و La embajada(السفارة) من بطولة نجمة أفلام الرعب الإسبانية، بيلين رويدا. إلى جانب لوبيز، يشارك في الكتابة ميغيل أنخيل فيرنانديز وغوستافو ليبستين (من أعماله Dead in the Water (ميت في الماء)).

في ما يخص الإخراج، يحمل العمل توقيع فيسنتي أموريم (من أعماله فيلم Yakuza Princess (أميرة يازوكا)) وغونزالو لوبيز غاليغو (Open Grave (القبر المفتوح)). يُفترض أن يكون هذا الجزء الموسم الوحيد لأن العمل هو عبارة عن مسلسل قصير (إلا إذا صدر قرار مختلف لاحقاً). يتألف المسلسل من ست حلقات ويمكن مشاهدته دفعةً واحدة، على غرار جميع أعمال "نتفلكس". تمتد كل حلقة على 45 دقيقة تقريباً، ويسهل إنهاؤه خلال جلسة واحدة في عطلة نهاية الأسبوع!


يلفت موقع نداء الوطن الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.