بري يردّ على باسيل: ما كان الأمر عليه في 1990 أفضل ممّا قدم لنا في السّنوات الستّ الماضية

16 : 48

رداً على رئيس التيار الوطني الحر جبران باسيل، أصدر المكتبُ الاعلاميّ للرئيس نبيه بري بياناً أكّد فيه أنّ "في كلّ الحالات ما كان الأمر عليه في العام 1990 نعتقد أنّه أفضل ممّا قدم لنا في السنوات الست الماضية والذي يتلخص: عون - باسيل – جريصاتي". 


وسُرّب تسجيل صوتيّ لباسيل في إجتماع داخلي لنشطاء التيّار في باريس، قال فيه عندما سئل "إن كان سيسير برئيس تيار المردة" سليمان فرنجيه رئيساً للجمهورية أو سيستمر بالورقة البيضاء؟ فردّ: "من السّهل عليه أن يقول إنّه مرشّحٌ للرّئاسة كما يرغب الكثير من الناس في التيار ويفرض معادلة، إلّا أنه أخذ خياراً لم يفكر فيه بنفسه أو بالتيّار بل بمصلحة البلد، وحتى يتجنّب الفراغ ويجري الإتفاق على رئيس عليه "القدر والقيمة".


وقال: "طالما نحن لا نريد ولا نقبل، ليس هناك من رئيس للجمهورية، ولم يعد أحد يستطيع أن يتخطانا"، لافتاً إلى "التّجربة في البلد من الـ90 للـ2005 بدون التيّار"، سائلاً: "ماذا كانت الحصيلة؟ مرحلة التسعين أي "حريري- بري- الهراوي"، واليوم إذا جاء فرنجية، تُصبِح نسخة ثانية "ميقاتي - بري - فرنجية".