30838

الإصابات

315

الوفيات

12878

المتعافون

الفوز الـ19 من 21 لفيلادلفيا على ملعبه

أورلاندو يُسقط لايكرز في معقله وتورونتو يفلت من "فخّ" ثاندر

11 : 41

سقط لوس أنجليس لايكرز في معقله أمام أورلاندو ماجيك 118-119، فيما عاد تورونتو رابتورز حامل اللقب من ملعب أوكلاهوما سيتي ثاندر بالفوز 130-121 بعد أن كان قاب قوسين أو أدنى من التفريط بتقدمه بفارق 30 نقطة في الدوري الأميركي للمحترفين في كرة السلّة.

على ملعب "ستايبلز سنتر"، وضع ماجيك حداً لمسلسل الانتصارات المتتالية لمضيفه لايكرز عند تسعة، محققاً فوزه الثامن في آخر 12 مباراة.

واستحق أورلاندو الفوز بسيطرته على اللقاء منذ البداية حيث وصل الفارق بينه وبين مضيفه حتى 21 نقطة في الشوط الثاني، قبل أن يعود الأخير من بعيد ويشعل اللقاء الذي جاء مثيراً في ثوانيه الأخيرة، حين نجح آرون غوردون في رمية حرة من اثنتين للضيوف، واضعاً إياهم في المقدمة 119-115 قبل 1,7 ثانية على النهاية.

وحاول لايكرز تجنب هزيمته الخامسة فقط بين جمهوره والثامنة هذا الموسم بالمجمل من أصل 41 مباراة، ونجح في تقليص الفارق الى نقطة بسلة ثلاثية من كوين كوك في آخر 0,1 ثانية، إلا أن ذلك لم يكن كافياً وسقط في نهاية المطاف ليبرون جيمس ورفاقه بغياب النجم الآخر أنطوني ديفيس للمباراة الرابعة على التوالي، بسبب اصابة في أسفل الظهر.

ويدين أورلاندو بفوزه الى ماركيل فولتز الذي سجل سلتين في الدقيقة الأخيرة، محققاً الـ"تريبل دابل" الثاني في مسيرته بعد أن أنهى اللقاء بـ21 نقطة مع 11 متابعة و10 تمريرات حاسمة.

كما تألق في صفوف ماجيك، غوردون (21 نقطة) وويسلي ديشون إيووندو والمونتينيغري نيكولا فوسيفيتش (19 لكل منهما).

أما من ناحية لايكرز، فكان كوك الأفضل بـ22 نقطة، وأضاف ليبرون جيمس 19 نقطة مع 19 تمريرة حاسمة، وكل من تروي دانييلز وكنتافيوس كالدويل-بوب 17 نقطة.

وأفلت رابتورز البطل من انتفاضة مضيفه ثاندر وعاد من ملعب الأخير بفوزه الـ26 بنتيجة 130-121.

وبدا الفريق الكندي في طريقه لفوز سهل بعد أن وصل الفارق بينه وبين مضيفه الى 30 نقطة، إلا أن الأخير انتفض وقلصه حتى ثلاث نقاط من دون أن يتمكن في نهاية المطاف من تحقيق العودة الكاملة وتجنب هزيمته الثامنة عشرة في 41 مباراة.

وتألق في صفوف رابتورز نورمان باول الذي خاض مباراته الثانية بعد غياب لثلاثة أسابيع بسبب الإصابة، وسجل 23 نقطة، وأضاف العائد الآخر من الإصابة الكاميروني باسكال سياكام 21 نقطة وأو دجاي أنونوبي 21 نقطة أيضاً وكايل لاوري 17 نقطة مع 8 تمريرات حاسمة والإسباني مارك غاسول 15 نقطة.

وسجل لثاندر الألماني دينيس شرودر 25 نقطة والإيطالي دانيلو غاليناري 23 نقطة.

وعزّز تورونتو موقعه في المركز الرابع في المنطقة الشرقية، مضيّقاً الخناق على بوسطن سلتيكس الذي مني بهزيمته الرابعة فقط على أرضه هذا الموسم على يد ديترويت بيستونز 103-116.

ويدين بيستونز بفوزه الـ15 فقط هذا الموسم الى الفرنسي سيكو دومبويا (24 نقطة) وماركيف موريس (23) والأوكراني سفياتوسلاف ميخايليوك (21) وديريك روز (22) الذي سجل 20 نقطة أو أكثر للمباراة السابعة على التوالي، في أفضل سلسلة له منذ موسم 2010-2011.

وفي المقابل، ذهبت سدى جهود كل من جايلن براون (24 نقطة مع 12 متابعة) وغوردون هايوارد (25 نقطة مع 7 متابعات) وكمبا ووكر (19 نقطة).

وتراجع بوسطن الى المركز الثالث لمصلحة ميامي هيت الذي واصل تألقه على ملعبه بتحقيقه فوزه الـ18 من أصل 19 مباراة، بتغلبه على سان أنطونيو سبيرز 106-100، بفضل جهود "المبتدئ" كندريك نان (33 نقطة في 13 محاولة من أصل 18) والسلوفيني غوران دراغيتش (17 نقطة)، فيما كان ديمار دي روزن (30 نقطة) الأفضل في صفوف الضيوف من دون تجنيبهم الهزيمة الـ22.

وعلى غرار ميامي، واصل فيلادلفيا سفنتي سيكسرز تألقه في ملعبه بتحقيقه فوزه الـ19 من 21 مباراة، وجاء على حساب بروكلين نتس 117-106 بفضل 33 نقطة من توبياس هاريس.

وقاد السلوفيني المتألق لوكا دونسيتش دالاس مافريكس للفوز على مضيفه ساكرامنتو كينغز 127-123 بتحقيقه "تريبل دابل" الـ12 له هذا الموسم، بعد أن سجل 25 نقطة مع 15 متابعة و17 تمريرة حاسمة.

ومني هيوستن روكتس بهزيمته الثانية على التوالي والثالثة في آخر أربع مباريات، بسقوطه على أرضه أمام بورتلاند ترايل بلايزرز 107-117، على رغم جهود راسل وستبروك (31 نقطة مع 12 تمريرة حاسمة و11 متابعة)، متأثراً بالمردود المتواضع لنجمه الآخر جيمس هاردن (13 نقطة فقط) وتألق داميان ليلارد (25 نقطة) وسي دجاي ماكولوم (24) ولاعبه السابق كارميلو أنطوني (18) وحسن وايتسايد (18) في صفوف الضيوف.

وتغلب شيكاغو بولز على واشنطن ويزاردز 115-106 بقيادة زاك لافين (30 نقطة مع 7 متابعات ومثلها تمريرات حاسمة)، وإنديانا بايسرز على مينيسوتا تمبروولفز 104-99، ودنفر ناغتس على تشارلوت هورنتس 100-86.

يلفت موقع نداء الوطن الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.