مضرب أستراليا: ديوكوفيتش بثبات نحو النهائي

02 : 00

مصافحة بين ديوكوفيتش (إلى اليمين) وروبليف بعد المباراة (أ ف ب)

واصل الصربي نوفاك ديوكوفيتش، المصنف رابعاً، عودته الموفقة لبطولة أستراليا المفتوحة، أولى البطولات الأربع الكبرى في كرة المضرب، ببلوغه نصف النهائي للمرة العاشرة، بفوزه على الروسي أندري روبليف الخامس 6-1 و6-2 و6-4.

وحقق الصربي فوزه السادس والعشرين على التوالي في البطولة الأسترالية امتداداً من فوزه باللقب في العام 2019، ليعادل رقم الأميركي أندري أغاسي من حيث عدد الانتصارات المتتالية في البطولة الأسترالية خلال حقبة الاحتراف.

وسيكون ديوكوفيتش أمام اختبار سهل على الورق في نصف النهائي، إذ يلتقي تومي بول الذي حسم المواجهة الأميركية مع بن شيلتون، وبلغ نصف نهائي إحدى البطولات الأربع الكبرى للمرة الأولى في مسيرته، بفوزه 7-6 و6-3 و5-7 و6-4.

واحتاج بول، المصنف 35 عالمياً، الى ثلاث ساعات و6 دقائق كي يحصل على شرف أن يكون أول أميركي يصل الى نصف نهائي أولى البطولات الأربع الكبرى منذ أندي روديك (2009).

ولم يذهب بول سابقاً أبعد من الدور الرابع في 13 مشاركة في البطولات الكبرى (مرة واحدة العام الماضي في ويمبلدون)، لكنه كان يتمتع بخبرة أكبر بكثير من مواطنه شيلتون الذي خاض مغامرته الكبرى الثانية فقط، بعد مشاركة أولى في بطولة بلاده على ملاعب فلاشينغ ميدوز العام الماضي حين انتهى مشواره عند الدور الأول.

وعند السيدات، بلغت البيلاروسية ارينا سابالينكا نصف النهائي للمرة الاولى في ملبورن بفوزها على الكرواتية دونا فيكيتش 6-3 و6-2، لتواجه البولونية ماغدا لينيت التي واصلت مفاجآتها وبلغت دور الأربعة للمرة الاولى في دورات الـ"غراند سلام".

وعانت سابالينكا لبلوغ نصف النهائي الثاني لها على التوالي في البطولات الكبرى والرابع في مسيرتها، إذ احتاجت الى ساعة و49 دقيقة كي تتخطى فيكيتش، التي كانت تخوض ربع النهائي الكبير الثاني فقط في مسيرتها، بعد فلاشينغ ميدوز 2019، فيما احتاجت لينيت (30 عاماً) الى ساعة و27 دقيقة للفوز على التشيكية كارولينا بليشكوفا، وصيفة فلاشينغ ميدوز 2016 وويمبلدون 2021، بمجموعتين 6-3 و7-5.

وقالت سابالينكا: "يراودني شعور مميز جداً بالتواجد في نصف النهائي هنا، كانت مباراة صعبة"، مضيفة: "أنا سعيدة للغاية بهذا الفوز وكان من الرائع اللعب هنا، الجو كان مذهلاً".

وكانت فيكيتش تصارع من أجل شق طريقها مجدداً الى نادي العشرين الأوليات في تصنيف رابطة المحترفات، بعد العملية الجراحية التي خضعت لها في ركبتها قبل عامين.