فادي سمعان

جارودي لـ "نداء الوطن": على الأندية التضحية من أجل اللعبة

8 شباط 2020

12 : 13

لم يخفِ أمين سرّ النادي الرياضي بيروت وعضو الإتحاد اللبناني لكرة السلة تمام جارودي قلقه من المصير الذي قد يواجه اللعبة بسبب الظروف المحيطة بلبنان، مناشداً جميع المعنيين تقديم التضحيات من أجل إستمراريتها في هذا الظرف العصيب. كما تحدث إلى "نداء الوطن" عن وضع فريقه والخلاف بين المدرّب فرّان واللاعب بوجي.


في البداية تحدّث جارودي عن أجواء الإجتماع الذي عقده إتحاد كرة السلة مساء الثلثاء الماضي مع الأندية وممثلي اللاعبين، فأقرّ بأنّ هناك صعوبة بالغة في استكمال الدوريّ من حيث توقف، وقد باتَ يمثل "نقزة" بالنسبة للقيّمين على كرة السلة، لافتاً الى أنّ الأمر الإيجابي الوحيد حالياً هو شعور الجميع بحجم المسؤولية وبضرورة تقديم التضحيات اللازمة للمحافظة على اللعبة واستمراريتها، إن كان من جهة الاتحاد أو الأندية أو اللاعبين أو المدرّبين أو حتى الحكام، معتبراً أنه تمّت مناقشة عدة حلول من أجل إيجاد صيغة خاصة لاستكمال النشاط الرسميّ، إن من خلال إقامة بطولة سريعة أو عبر إطلاق مسابقة الكأس المحلّية.

وكشف جارودي أنّ هناك عدة اقتراحات لإستكمال النشاط، وأنه يملك تصوراً واقتراحاً شخصياً في هذا الخصوص، لكنه رفض الإفصاح عنه في الوقت الحالي، مشيراً الى أنه سيعرضه في إجتماعات الاتحاد المفتوحة للمناقشة، ومعتبراً أنه ليس المطلوب من الأندية تقديم الاقتراحات، بل أن تلعبَ إذا كانت قادرة فعلاً على ذلك. وأعلن أنّ هناك اندية تريد أن تضحّي من أجل اللعبة أكثر من غيرها، وهذا أمر طبيعي، ولكن المشكلة الاساسية هي الشقّ المادّي، فثمّة أندية لا تملك أموالاً، والذي يملك الأموال ليس قادراً على تأمينها حالياً من المصارف، من هنا على الأندية أن تدخل في تسوية مالية مع لاعبيها، والبعضُ طرح تخفيض الرواتب الى النصف تقريباً.


منتخبنا الأفضل في مجموعته

وعن النقل التــلفزيوني، إعـترف جارودي بأنّ هذا الأمر بات صعباً جداً لأنه لا توجد أموال متوفّرة كما في السابق، كما هناك تكاليف باهظة لنقل المباريات، وهي على عاتق التلفزيون الذي بات غير قادر على تأمينها في الظرف الحالي، لافتاً الى أنه في حال عاد النشاط المحلي، فانّه سيُستأنف بعد مباراتَي المنتخب اللبناني في التصفيات الآسيوية أمام البحرين والعراق في أواخر هذا الشهر وليس قبلها، وتمنّى في هذا السياق كلّ التوفيق لمنتخب الأرز في هاتين المواجهتَين، وقال: "فنياً نبقى نحن الافضل بين المنتخبات ضمن مجموعتنا، وآمل ألا تؤثر الظروف الصعبة والمعقّدة التي تمرّ بها البلاد على نفسية اللاعبين ومعنوياتهم في هذا الإستحقاق القارّي المهمّ.

الرياضي متريّث

وحول تريث النادي الرياضي في إعطاء الجواب النهائي والحاسم حول المشاركة في البطولة المحلية في حال استئنافها، أجاب جارودي أنّ هذا القرار يصدر عن إدارة النادي بعد إجتماعها مع اللاعبين، موضحاً أنّ العقود المالية للاعبي الرياضي كبيرة، "لكننا نجحنا على مدار السنوات السابقة في تأمينها، أما في الوقت الحالي وفي ظلّ الأوضاع الراهنة فهناك إستحالة في دفع أيّ مبلغ".

سنجتمع مع بوجي

وعن وضع اللاعب باسل بوجي، أكّد جارودي أنّ الجميع في النادي الرياضي عائلة واحدة تقدّر وتحترم بعضها البعض، وجلّ ما في الامر انّ خلافاً حصل في دورة دبي الدولية الأخيرة بينه وبين المدرّب أحمد فران ، والادارة لم تتخذ أيّ قرار سلبي أو إيجابي بعد، "بإنتظار إجتماعنا مع الطرفَين لتوضيح وجهة نظرهما والصورة الحقيقية لهذه المشكلة، ونحن كإدارة لم نجبر أحداً في تاريخنا أن ينضمّ الى النادي أو أن يبقى فيه، والذي يريد الرحيل لأيّ سبب من الأسباب فنحن نتمنى له النجاح والتوفيق.


يلفت موقع نداء الوطن الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.