توقيف ناشر فيديو جنسي لمرشح ماكرون لبلدية باريس

14 : 15

أوقفت السلطات الفرنسية الفنان الروسي المثير للجدل بيوتر بافلينسكي الذي يقول إنه سرّب مقاطع فيديو جنسية لسياسي فرنسي بارز، على خلفية عمل عنيف لا علاقة له بقضية السياسي، وفق مكتب الادعاء العام في باريس. واستجوب اللاجئ السياسي الروسي بشأن حادث "عنف مسلح" يشتبه انه وقع في 31 كانون الاول.

وشدد المدعي العام على أن هذه القضية لا علاقة لها بمقاطع الفيديو الجنسية المتعلقة بمرشح الرئيس ماكرون لرئاسة بلدية باريس بنجامان غريفو.

وكان الفنان البالغ 35 عاماً فرّ من روسيا الى باريس التي اعادت تسليط الأضواء عليه بعد نشره الفيديو الجنسي المنسوب الى غريفو وهو ما أجبر الاخير على الانسحاب من الانتخابات البلدية.

ورفع غريفو البالغ 42 عاماً دعوى ضد بافلينسكي بسبب الفيديو، وتم فتح تحقيق في القضية وفق المدعي العام السبت. وصرح بافلينسكي الناشط والفنان الاستعراضي انه أراد "التنديد بنفاق" غريفو "الذي يستند بشكل مستمرّ إلى القيم العائلية" لكنه "يفعل عكس ذلك". وهدد بنشر المزيد على "منصة سياسية إباحية" أنشئت حديثاً.


يلفت موقع نداء الوطن الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.