"وليامس" يُخفّض رواتب سائقيه ويمنح موظّفيه إجازة قسرية

11 : 03

راسل (الى اليمين) ولطيفي

أصبح وليامس ثاني فريق مشارك في بطولة العالم للفورمولا واحد، يتخذ إجراءات مالية بسبب الأزمة التي نجمت عن انتشار فيروس كورونا المستجد، من خلال خفض رواتب سائقيه وإدارييه، ووضع موظفين في إجازة قسرية.

وتأثرت منافسات الفورمولا واحد كغيرها من الأحداث الرياضية بسبب تفشي وباء "كوفيد-19". وبعدما كان من المقرر ان ينطلق الموسم منتصف آذار الماضي بجائزة أستراليا الكبرى، اضطر المنظمون الى إلغاء السباق قبل ساعات من انطلاق تجاربه الحرة بسبب المخاوف من فيروس كورونا.

وبعد ذلك، ألغي سباق جائزة موناكو الكبرى الذي كان مقرراً في أيار المقبل، بينما أرجئت جوائز البحرين وفيتنام والصين وهولندا وإسبانيا وأذربيجان، ما أخّر انطلاق البطولة الى منتصف حزيران المقبل على الأقل.

وأعلن وليامس، الذي يتخذ من بريطانيا مقراً له، عن اجراءات لخفض التكاليف بعد أسبوع من اتخاذ ماكلارن خطوة مماثلة شملت قيام سائقيه الإسباني ساينز كارلوس والبريطاني لاندو نوريس بخفض طوعي لراتبيهما.

وأوضح وليامس ان سائقيه البريطاني جورج راسل والكندي نيكولاس لطيفي، إضافة الى كبار المديرين التنفيذيين، وافقوا على خفض رواتبهم بنسبة 20 بالمئة اعتباراً من الاول من نيسان الجاري، فيما وضع موظفون في إجازة قسرية حتى نهاية أيار المقبل. وتتيح الخطوة للفريق الاستفادة من دعم حكومي لدفع جزء من رواتبهم. وأفاد وليامس في بيان: "منح فريق وليامس إجازة موقتة لعدد من الموظفين في إطار مجموعة واسعة من التدابير لخفض التكاليف".

وشدد على ان هذه القرارات "لم يتم اتخاذها باستخفاف، وهدفنا هو حماية موظفينا وضمان عودتهم إلى العمل بدوام كامل عندما يسمح الوضع بذلك". 


MISS 3