لايوفيتش يُحرز باكورة ألقابه

لايوفيتش متوّجاً في دورة أوماغ (أ ف ب)

أحرز الأميركي جون إيسنر لقبه الرابع في دورة نيوبورت الاميركية الدولية في كرة المضرب، بفوزه على الكازاخستاني ألكسندر بوبليك 7-6 و6-3 في المباراة النهائية، في ثاني دورة يخوضها بعد عودته من الإصابة.

توّج إيسنر المصنف 15 عالمياً، بلقب الدورة الأميركية للمرة الرابعة بعد الأعوام 2011، 2012، و2017، وهو حقق لقبه الخامس عشر في مسيرته، علماً أنه كان يخوض النهائي الثاني هذه السنة بعد ميامي.


أوماغ

أحرز الصربي دوسان لايوفيتش باكورة القابه عندما توّج بطلاً لدورة أوماغ الكرواتية الدولية، بتغلبه على المجري أتيلا بالاش 7-5 و7-5 في المباراة النهائية.

وهو اللقب الأول للايوفيتش (29 عاماً والمصنف 36 عالمياً)، في ثاني مباراة نهائية في مسيرته الاحترافية بعدما كان فاجأ الجميع ببلوغه نهائي دورة مونتي كارلو، ثالث دورات الماسترز للألف نقطة، في نيسان الماضي قبل أن يخسر أمام الإيطالي فابيو فونييني.



المحترفون والمحترفات

تقدم الاميركي جون إيسنر مرتبة ليصعد الى المركز الرابع عشر في تصنيف رابطة اللاعبين المحترفين الذي صدر امس، مقابل تراجع الايطالي فابيو فونييني الذي انسحب خلال مباراته الاولى في دورة أوماغ الكرواتية الدولية، مرتبة ليحتل المركز العاشر.

في المقابل، صب انسحاب فونييني المصنف اول في الدورة الكرواتية بسبب التعب، في مصلحة الروسي دانييل مدفيديف الذي انتزع منه المركز التاسع في التصنيف العالمي.

ولم يطرأ اي تعديل آخر على المراكز الثمانية الاولى، مع احتفاظ الصربي نوفاك ديوكوفيتش امام الاسباني رافايل نادال والسويسري روجيه فيديرير.

ولدى السيدات، احتفظت الأسترالية أشلي بارتي بصدارة تصنيف المحترفات في ظل عدم مشاركة المصنفات الاوليات بالدورات التي اقيمت الاسبوع الماضي، امام اليابانية ناومي أوساكا والتشيكية كارولينا بليسكوفا.

وأكملت الرومانية سيمونا هاليب والهولندية كيكي برتنز المراكز الخمسة الاولى.

وارتقت الكازاخستانية الشابة إيلينا ريباكينا (20 عاماً) الى المركز 65 عالمياً بعد فوزها بدورة بوخارست الرومانية المقامة على ملاعب ترابية.

ودخلت الفرنسية الشابة فيونا فيرو (22 عاماً) نادي المئة الأوليات بعدما تقدمت 23 مركزاً لتحتل المرتبة 75 بفوزها بدورة لوزان السويسرية (غستاد سابقاً) على حساب مواطنتها حاملة اللقب أليزيه كورنيه.

يلفت موقع نداء الوطن الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.