سرقة معادن مشعّة من فوكوشيما

02 : 00

قام عمّال بناء بسرقة وبَيع خردة معدنية يُحتمل أن تكون مشعّة قرب محطة فوكوشيما للطاقة النووية المعطّلة. واختفت المواد من متحف يتمّ هدمه قرب المصنع النووي بشمال شرق اليابان الذي دمّره تسونامي في العام 2011. وبالرغم من السماح للناس بالعودة إلى المنطقة عام 2022 بعد عمليات إزالة التلوث المكثفة، إلا أن مستويات الإشعاع لا تزال أعلى من المعدل الطبيعي وهي محاطة بمنطقة محظورة.

وقال المسؤول بوزارة البيئة اليابانية كي أوسادا إنّ «الخردة المعدنية قد تكون استُخدمت في أساس المبنى، ما يعني أنه ليس مرجّحاً تعرُّضها لمستويات عالية من الإشعاع عند وقوع الحادث النووي». وقام العمّال ببيع الخردة لشركات خارج المنطقة مقابل حوالى 6000 دولار. لكن لم يتّضح بعد كمية المعادن التي فُقدت أو مكان وجودها أو إن كانت تشكّل خطراً على الصحة. 


MISS 3