«الإعتماد الوطني»: ننتظر خطة التعافي

02 : 00

ردّ المحامي نبيل معاد بوكالته عن نادر الحريري على ما ورد في «نداء الوطن» في الصفحة الاولى بتاريخ 11/10/2023 تحت عنوان « فشل إنقاذ مصرف الإعتماد الوطني ونادر فوق القانون»، وجاء في الرد ما يلي:



1.إن المصرف أسوة بباقي المصارف في لبنان، تعرض لمخاطر اقتصادية ومالية نظراً للاحداث التي عصفت بلبنان والتي اثرت سلباً على كامل القطاع المصرفي.


2. لا صحة على الإطلاق للزعم بفشل اي مساعٍ مع الهيئات المختصة لدى مصرف لبنان بالنسبة لمصرف الإعتماد الوطني ش.م.ل. بل بالعكس، فإن نادر الحريري وباقي المساهمين الأساسيين في المصرف على توافق تام مع هذه الهيئات لتمكين المصرف من ممارسة نشاطه بشكل إعتيادي ولحماية حقوق مودعيه ولتجاوز أي عوائق قد تعرقل ذلك.


3. إن نادر الحريري تحت سقف القانون في كافة تعاملاته الشخصية والمهنية. ومن الواضح أن الغاية الوحيدة من إطلاق هكذا مزاعم هي التشهير بسمعته واتهامه جزافاً بأنه يتجاوز القانون مع الغمز من قناة انتمائه لتيار سياسي ولعائلة كانت دوماً مثالاً للإلتزام بسقف القانون، علماً أن الموكل نادر الحريري إلتزم دوماً بمقررات الهيئات الرقابية وأبدى ولا زال يبدي معها كل تعاون وتفاهم.


4. إن سمير حمود قد تقدم باستقالته من مهامه منذ فترة طويلة وذلك لأسباب شخصية خاصة به ولا علاقة لها على الإطلاق بوضع المصرف أو بأي إتفاق قائم مع الهيئات الرقابية لدى مصرف لبنان.


5. إن كافة المصارف بما في ذلك مصرف الاعتماد الوطني بانتظار خطة التعافي من المعنيين والمسؤولين، التي تعني القطاع المصرفي كما باقي القطاعات الاساسية في لبنان.

MISS 3