"الحرس الثوري الإيراني" يعترف بمقتل عنصرَين في قصف إسرائيلي على سوريا

14 : 37

إعترف الحرس الثوري الإيراني، السبت، بمقتل اثنين من عناصره في هجوم إسرائيلي على سوريا، مشيراً الى أنّهما كانا يؤدّيان "مهمّة استشارية".



وأورد الموقع الالكتروني للحرس "سباه نيوز" أن "محمد علي عطائي شورجه وبناه تقي زاده استشهدا على يد العدو الصهيوني الغاصب أثناء أدائهما مهمة استشارية لصالح جبهة المقاومة الإسلامية السورية"، من دون تقديم تفاصيل إضافية.






من جهته، قال مدير المرصد السوري لحقوق الإنسان رامي عبد الرحمن إن "مقاتلَين سوريَّين يعملان مع حزب الله ومقاتلَين أجنبيَّين مواليين لإيران قتلوا في غارات جوية إسرائيلية على مواقع لحزب الله قرب السيدة زينب" جنوب دمشق.


وأوضح المرصد أن الأجنبيَّين قضيا متأثرين بإصاباتها، كما أشار إلى إصابة خمسة مقاتلين آخرين.

 



بدورها أعلنت وزارة الدفاع السورية أن الجيش الإسرائيلي نفّذ ضربات فجر السبت في محيط دمشق، من اتجاه الجولان مستهدفاً بعض النقاط في محيط مدينة دمشق، على حد ما جاء في البيان.