الساحل يُغرّد خارج السرب

02 : 00

المدرب محمد ابراهيم

يرى مراقبون انّ شباب الساحل هو الفريق الوحيد في سُداسية الأواخر لكرة القدم بعيد من دائرة خطر الهبوط الى الدرجة الثانية في ختام الموسم الحالي نظراً لأدائه اللافت وتشكيلته المتجانسة التي تضمّ لاعبين محليين وأجانب مميّزين تحت إشراف المدرّب الجديد محمد إبراهيم، حيث حقق الفريق نتيجة كاسحة على الشباب الغازية (4-0) في أولى مباريات السُداسية. وكان الساحل واحداً من الفرق المرشّحة لدخول أندية النخبة، لكنّ الظروف عاكسته ومنعته من تحقيق هدفه من جرّاء الإصابات المتلاحقة التي لحقت بعدد كبير من لاعبيه الأساسيين.