مجالات مغناطيسية قوية تُزنّر الثقب الأسود

02 : 00

إكتشف علماء الفلك مجالات مغناطيسية قوية تحيط بشكل دائري بالثقب الأسود الهائل Sagittarius A الواقع في قلب مجرة درب التبانة التي ينتمي إليها كوكبنا. وأظهرت صورة الضوء المستقطب حلقة برتقالية تتخللها خطوط منتظمة تزنّر الثقب، وأن بنية Sagittarius A مشابهة جداً لـ»M87»، أول ثقب أسود تم تصويره. كما رُصدت مجالات مغناطيسية قوية وملتوية ومنظمة بالقرب منه.

ويؤدي الضوء المستقطب دور فلتر نوعاً ما، إذ تتيح المراقبة باستخدامه عزل جزء من الإشعاع الضوئي لجسم ما وتالياً معرفة بعض خصائصه. وتقع الثقوب السوداء الهائلة في وسط المجرات، وتراوح كتلتها بين مليون ومليارات أضعاف كتلة الشمس. ورغم الاعتقاد بأنها ظهرت في الكون في زمن مبكر جداً، لا يزال الغموض يكتنف تكوينها. وتحول جاذبيتها القوية من دون تسرّب أي شيء منها، سواء أكان مادةً أو ضوءاً، ولذلك لا يمكن رصدها مباشرة.