شولتس ينتقد "حزب البديل من أجل ألمانيا" إثر إشادة بوتين به

19 : 28

وصف المستشار الألماني أولاف شولتس اليوم الخميس التصريحات التي تناول فيها الرئيس الروسي فلاديمير بوتين "حزب البديل من أجل ألمانيا"، بأنها "محرجة"، وذلك مع احتدام الجدل حول هذا الحزب اليميني المتطرف قبل الانتخابات الأوروبية.


وقال شولتس بعدما قاطعه نوّاب من "حزب البديل من أجل ألمانيا" خلال إلقائه خطاباً أمام البرلمان: "من المحرج أن تحظوا بإشادةٍ كبيرةٍ من الرئيس الروسي".


وردّاً على سؤالٍ بشأن زيارةٍ أجراها زعيم حزب البديل من أجل ألمانيا تينو شروبالا إلى موسكو في العام 2020، قال بوتين الأربعاء للصحافيين إنّ روسيا ليست لديها علاقات منتظمة مع الحزب.


ولكنّه أضاف أنّه لم يرَ "أيّ مؤشراتٍ إلى وجود نازية جديدة في أنشطة حزب البديل من أجل ألمانيا"، مؤكّداً أنّه ليس من حق روسيا الحكم على ما إذا كان الحزب يتصرّف وفقاً للدستور الألمانيّ.


وتابع: "إذا تحدّثَ شخصٌ ما لصالح علاقات طبيعية مع بلدنا، مع روسيا، فإنّنا نؤيّد ذلك فقط".


وكانت أجهزة الاستخبارات الألمانية قد صنّفت "حزب البديل من أجل ألمانيا" منظّمة متطرّفة مشبوهة، مع تصنيف عدد من الفروع المحلّية للحزب جماعات متطرّفة "بشكلٍ مؤكّد".


وتوتّرت العلاقات بين برلين وموسكو منذ الغزو الروسي لأوكرانيا في العام 2022.


وكثيراً ما دعا "حزب البديل من أجل ألمانيا" إلى موقف أكثر ودية تجاه روسيا، كما دعا إلى "مفاوضات سلام" منتقداً تسليم برلين أسلحة لكييف.


غير أنّ شولتس رفض الخميس إجراء مثل هذه المفاوضات. وقال: "لا نزال بعيدين عن ذلك ما دامت روسيا تعتقد أنها تستطيع تحقيق أهدافها في ساحة المعركة".

MISS 3