نشوب حريق على متن سفينة تعرّضت لهجومٍ قبالة اليمن

18 : 25

أعلنت وكالة بريطانية للأمن البحري الخميس، أن النيران اشتعلت في سفينة تجارية بعد تعرضها لهجوم قبالة سواحل اليمن، في ما يبدو أنّه أحدث هجوم للمتمرّدين الحوثيين.


وقالت وكالة "يو كاي أم تي أو" التي تديرها البحرية البريطانية، إن السفينة أصيبت "بمقذوفَين مجهولَيْن، ما أدّى إلى نشوب حريق على متنها".


ووفقا لشركة "أمبري" الأمنية، أصيبت السفينة بصاروخ في خليج عدن، جنوب اليمن.


وقالت "أمبري": "ننصح سفن الشحن التجارية بالبقاء بعيداً تماماً من السفينة المتضررة ووقف تحركات طاقمها"، مضيفة أن "السفينة تتوافق مع مواصفات الأهداف المُعلَن عنها من قبل الحوثيين".


يأتي هذا الهجوم في سياق من الهجمات المتكرّرة التي ينفّذها المتمرّدون الحوثيون منذ تشرين الثاني على سفن تجارية في البحر الأحمر وخليج عدن.


والأربعاء، أصيبت السفينة التجارية "توتور" التي تملكها شركة يونانية بأضرار أثناء إبحارها في البحر الأحمر قبالة السواحل اليمنية، في هجوم تبنّاه الحوثيون، وأسفر وفق الجيش الأميركي عن تسرب مياه خطير على متن السفينة.


ويقول الحوثيون المدعومون من إيران الذين يسيطرون على السلطة في جزء كبير من اليمن الذي يشهد حرباً منذ استيلائهم على العاصمة صنعاء في العام 2014، إنّهم ينفّذون هذه الهجمات تضامناً مع الفلسطينيين في قطاع غزة، حيث تشنّ إسرائيل حرباً ضدّ حركة حماس بعد هجوم الأخيرة على أراضيها في السابع من تشرين الأول.

MISS 3