بالصّور - توقيف شخصَيْن لمخالفتهما قانون الصّيد البرّيّ وبيع طيور مُهاجرة

20 : 34

صدر عن المديرية العامة لقوى الأمن الداخلي البيان الآتي: "في إطار مكافحة الصّيد البرّي الجائر، وحماية الطّبيعة والطّيور المهاجرة التي تمرّ فوق لبنان، وحفاظًا على التوازن البيئي.


1- بناءً على شكوى من إحدى الجمعيّات البيئيّة مقدمة لدى شعبة العلاقات العامة في قوى الامن الداخلي، بحقّ أحد المواطنين الذي يقوم ببيع الطيور المهاجرة المحظّر بيعها دوليا التي تلعبُ دوراً كبيراً في التوازن البيئي، ونتيجةً للمتابعة الفوريّة من قِبَل مفرزة استقصاء الجنوب، أوقفت الأخيرة مواطنًا يقوم ببيع "طيرين من البجع" "Pelicans" في مدينة صيدا، وتمّ تسليمه مع الطيرَيْن إلى فصيلة صيدا، حيث أجري المقتضى القانوني بحقّه، بناءً على إشارة القضاء المختص، وتم تسليم الطيرين الى الجمعيّة، التي تختص بالشّأن البيئي، بغية إعادتها الى الطّبيعة.


2- بناء على شكوى من إحدى الجمعيّات البيئة مقدمة لدى شعبة العلاقات العامة في قوى الأمن الداخلي، حول قيام المدعو:

- م. غ. (من مواليد عام 2000، لبناني) بنشر فيديوهات على مواقع التواصل الاجتماعي، لطيور الهدهد والبوم وغيرها من الطّيور، وعرضها للبيع.


من خلال المتابعة الفوريّة، تمكّنت عناصر مخفر برقايل التّابع لفصيلة مشمش في وحدة الدرك الإقليمي، من التّوصّل إلى تحديد مكان محلّه المعدّ لبيع الطيور في بلدة القرقف، حيث انتقلت دورية من المخفر وضبطت داخل المحل طائرَيْن من نوع "بوم" و"باشق".


استدعي (م. غ.) إلى مركز الفصيلة، حيث صرّح انه يقوم بعرض فيديوهات لطيور على مواقع التواصل الاجتماعي بغية بيعها.


أُجرِيَ المقتضى القانوني بحقّه، وتم تسليم الطائرين إلى إحدى الجمعيّات المعنيّة، ليتم رعايتها وإطلاقها من جديد، والتحقيق لا يزال جاريًا بإشراف القضاء المُختصّ".



MISS 3