بيروت ماراثون تنظم "سباقاً إفتراضياً "لدعم الصليب الأحمر

11 : 13


تنظّم جمعية بيروت ماراثون "سباقاً إفتراضياً" في الركض محلياً وخارجياً لمسافة ٥ كلم خلال الفترة الواقعة ما بين الأول والثامن من تشرين الأول لعام ٢٠٢٠، وذلك من أجل دعم جمعية الصليب الأحمر اللبناني تقديراً لدورها وجهودها في مجال أعمال الإغاثة لضحايا وجرحى إنفجار مرفأ بيروت .

وكشف مدير السباقات في جمعية بيروت ماراثون وسام ترّو أن هذا الحدث هو الأول من نوعه من قبل الجمعية، وجاء تنظيمه بعد اتصالات واسعة مع العديد من اللجان المنظمة لسباقات الركض في العالم ومع الإتحاد الدولي لألعاب القوى الذين أبدوا تجاوباً مع الفكرة وتعاطفاً مع الشعب اللبناني، وقد تم الإتفاق على كل الترتيبات اللوجستية والفنية للسباق، وكذلك مع شركة هاكو Haku في ولاية فلوريدا الأميركية التي تعمل كمنصة عبر موقعها الإلكتروني، لتقديم خدمات تسجيل العدائين الأجانب الراغبين في المشاركة عبر الرابط التالي: bit.ly/3c3nd0f

وقد حُدّد رسم التسجيل للمشاركين الأجانب بمبلغ ٣٠ دولاراً أميركياً، حيث تعود هذه الرسوم كاملة ومباشرة لحساب الصليب الأحمر اللبناني، في حين أن العدائين والعداءات داخل لبنان يشاركون مجاناً ويمكن لهم إن أرادوا التبّرع القيام بذلك وأيضاً مباشرة عبر حساب الصليب الأحمر اللبناني : https://supporters.app/wire-transfers

ولفت ترّو إلى أن كل المشاركين خارجياً ومحلياً يمكنهم ركض مسافة السباق ولمرة واحدة خلال الفترة الزمنية المحددة أعلاه ويقومون بتسجيل التوقيت الخاص بهم من أجل الترتيب الفني النهائي للسباق، علماً أن لا جوائز مالية أو عينيّة لأصحاب المراكز الأولى .

ودعا ترّو لأوسع مشاركة محليّة في السباق من قبل العدائين والعداءات في لبنان، وكذلك من قبل أهاليهم وأصدقائهم تعبيراً عن التضامن والتعاطف مع أهالي الضحايا والجرحى، وتقديراً لعطاءات الصليب الأحمر اللبناني .

يلفت موقع نداء الوطن الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.