سقوط يونايتد وسان جرمان وفوز برشلونة وجوفنتوس

02 : 00

نافاس يُبعد الكرة من أمام مرمى سان جرمان (أ ف ب)

ألحق باشاك شهير بطل تركيا الهزيمة القارية الاولى بمانشستر يونايتد الانكليزي هذا الموسم، محققاً باكورة انتصاراته في دوري ابطال اوروبا لكرة القدم، عندما تغلب عليه 2-1 في الجولة الثالثة ضمن المجموعة الثامنة في اسطنبول.

وسجل الفرنسي أنطوني مارسيال (43) ليونايتد، والسنغالي ديمبا با (13) والبوسني ادين فيشكا (40) لباشاك.

وحقق باشاك فوزاً تاريخياً هو الأول له في المسابقة القارية العريقة، التي يشارك فيها للمرة الأولى في تاريخه بعد خسارتيه في أول جولتين، ووضع بالتالي حداً لسلسلة من 10 انتصارات متتالية ليونايتد خارج قواعده في جميع المسابقات (رقم قياسي للنادي). سجل للفائز نكونكو (42) وفور (57 من ركلة جزاء)، وللخاسر دي ماريا (6).

وفي المجموعة ذاتها، فاز لايبزيغ الالماني على باريس سان جرمان الفرنسي 2-1.

في المجموعة السادسة، تعادل زينيت سان بطرسبورغ الروسي مع لازيو الإيطالي 1-1. سجل للأول الكسندر ايروخين (32)، وللثاني الاكوادوري فيليبي كايسيدو (82).

وفي المجموعة ذاتها، قاد المهاجم النروجي الواعد ارلينغ هالاند (20 عاماً) فريقه بوروسيا دورتموند إلى فوز كبير على مضيفه كلوب بروج البلجيكي بثلاثية نظيفة كان نصيبه منها ثنائية. وسجل هالاند ثنائيته في الدقيقتين 18 و32، رافعاً غلته التهديفية في المسابقة القارية العريقة الى 14 هدفاً في 11 مباراة، بعدما افتتح البلجيكي ثورغان هازار التسجيل في الدقيقة 14.

في المجموعة السابعة، حقق برشلونة فوزه الثالث على التوالي وبقي بالعلامة الكاملة بتفوقه بصعوبة على ضيفه دينامو كييف الاوكراني 2-1.

وسجل الارجنتيني ليونيل ميسي (7 من ركلة جزاء) وجيرار بيكيه (65) للفائز، وفيكتور تسيغانكوف (75) للخاسر.

وفي المجموعة ذاتها، فاز جوفنتوس الايطالي على مضيفه فرنسفاروش المجري 4-1.

وسجل الاسباني ألفارو موراتا (7 و60) والارجنتيني باولو ديبالا (72) والجورجي لاشا دفالي (81 خطأ في مرماه) لجوفنتوس، والعاجي فرانك بولي (90) لفرنسفاروش.

ورفع برشلونة رصيده الى تسع نقاط في الصدارة مقابل ست نقاط لجوفنتوس، الذي كان سقط على ارضه امام نظيره الاسباني (صفر - 2) في الجولة الثانية، فيما تجمد رصيد كل من دينامو كييف وفرنسفاروش عند نقطة يتيمة.


يلفت موقع نداء الوطن الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.