تييم "المتأهّل" يخسر ومصير ديوكوفيتش يتحدّد اليوم

02 : 00

روبليف في مباراته وتييم (أ ف ب)

حقق الروسي أندري روبليف المصنف سابعاً فوزاً معنوياً على حساب النسموي دومينيك تييم الثالث، عندما تغلب عليه 6-2 و7-5 امس في الجولة الثالثة الاخيرة من منافسات مجموعة "لندن 2020" من بطولة الماسترز الختامية المقامة في لندن.

وهو الفوز الأول في البطولة لروبليف، أوّل المودعين لها بعد خسارتيه أمام الإسباني رافايل نادال الثاني واليوناني ستيفانوس تسيتسيباس السادس، فيما مني تييم، أوّل المتأهلين إلى نصف النهائي، بخسارته الاولى بعد فوزيه على تسيتسيباس ونادال.

يذكر ان الروسي دانييل مدفيديف كان حجز الأربعاء البطاقة الاولى عن مجموعة "طوكيو 1970"، وانحصرت البطاقة الثانية بين الصربي نوفاك ديوكوفيتش الاول والالماني ألكسندر زفيريف الخامس، وهما سيلتقيان في مباراة قمة اليوم.

وكسر روبليف، الذي يشارك للمرة الاولى في الدورة الختامية والمتوّج بخمسة القاب هذا الموسم، ارسال تييم مرتين ليتقدم 3 - صفر قبل ان ينهي المجموعة الاولى 6-3 في 25 دقيقة.وحاول تييم، المتوّج بلقب بطولة الولايات المتحدة المفتوحة على ملاعب "فلاشينغ ميدوز"، تدارك الموقف في المجموعة الثانية، لكن الروسي نجح في كسر ارساله للمرة الثالثة في المباراة عندما فعلها في الشوط الثالث، قبل ان ينجح النمسوي في ردّ التحية وادراك التعادل 4-4.

ونجح روبليف للمرة الرابعة في كسر ارسال تييم في الشوط الحادي عشر ليتقدم 6-5 قبل ان ينهي المجموعة 7-5.

وقال روبليف: "بدأت بشكل جيد منذ النقطة الأولى، والرد الأول للإرسال، وأعتقد أن دومينيك لم يبدأ بشكل جيد".

واضاف: "لقد تفوقت منذ البداية وساعدني ذلك في الحصول على مزيد من الثقة وساعدني على اللعب بشكل أفضل وأفضل".

وتابع: "لم يكن الأمر سهلاً على دومينيك ولكني أعتقد أنه يركز من الآن على نصف النهائي لذا أتمنى له حظاً سعيداً. إنه يستحق أن يكون في نصف النهائي ويستحق الفوز باللقب".

وكان الصربي نوفاك ديوكوفيتش المصنف أول، سقط أمام الروسي دانييل مدفيديف الرابع 3-6 و3-6، ليضمن الروسي بلوغ الدور نصف النهائي.

وكان ديوكوفيتش فاز بسهولة في مباراته الأولى على الارجنتيني دييغو شفارتسمان الثامن 6-3 و6-2، فيما تغلب مدفيديف على الالماني الكسندر زفيريف 6-3 و6-4.

يلفت موقع نداء الوطن الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.