الاتحاد الأوروبي يفرض عقوبات على قائد الجيش البورمي على خلفية الانقلاب العسكري

17 : 19

فرض الاتحاد الأوروبي، اليوم، عقوبات على قائد المجموعة العسكرية الحاكمة في بورما الجنرال مين أونغ هلاينغ و10 من كبار ضباط القوات المسلحة ورئيس الهيئة الانتخابية، بسبب "قمع التظاهرات المؤيدة للديموقراطية" منذ الانقلاب في الأول من شباط.

اتخذ القرار في مستهل اجتماع لوزراء خارجية دول الاتحاد الأوروبي في بروكسيل.

وجاء في الإعلان الرسمي الذي نشره المجلس الأوروبي أن "العقوبات تشمل حظر دخول المسؤولين المستهدفين إلى دول الاتحاد أو العبور في مطاراتها وتجميد أصولهم ومواردهم في الاتحاد إن وجدت".

يلفت موقع نداء الوطن الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.