قطيع من الفيلة يأخذ قيلولة

02 : 00

صوّرت كاميرا ثبّتتها محطة "سي سي تي في" التلفزيونية الرسمية الصينية قطيعاً من الفيلة البرية في جنوب غرب البلاد وهي تستريح بعد مسيرة امتدت على 500 كيلومتر سبّبت خلالها أضراراً فاقت قيمتها مليون دولار. وأطلقت المحطة الرسمية عملية تتبّع وبث مباشر للقطيع على مدار 24 ساعة فيما كان طليقاً بعد خروجه من محمية طبيعية وتسبّب بخراب في منازل وحظائر ومحاصيل في مقاطعة يونان.

وأظهرت مشاهد التقطتها كاميرات القناة الحكومية التلفزيونية القطيع وهو منهك، كما يظهر دغفل نائم على ظهره فيما يمد خرطومه وقائمتيه في الهواء قبل أن يقترب من فيل بالغ نائم ويعود إلى قيلولته. وأسرت مغامرة هذه الثدييات الضخمة البلاد فيما لجأ مئات الملايين إلى وسائل التواصل الاجتماعي لمناقشة رحلة الفيلة. وتم حشد أكثر من 400 شخص لضمان السلامة العامة كما تتتبع عشرات الطائرات المسيّرة كل خطوة تخطوها هذه الفيلة.

وحذّرت الحكومة المحلية القرويين من ترك الذرة أو الملح في باحات منازلهم لكي لا تنجذب إليها الحيوانات. وأوردت وكالة أنباء الصين الجديدة (شينخوا) أن عدد الفيلة البرية في جنوب غرب يونان يبلغ حوالى 300.

يلفت موقع نداء الوطن الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.