وزير النقل الأميركي وزوجه يعرضان توأميهما

02 : 00

قدم بيت بوتيجيج، أول وزير يجاهر بمثليته الجنسية في تاريخ الولايات المتحدة، وزوجه تشاستن غليزمان بوتيجيج عبر الشبكات الاجتماعية توأميهما، بعدما أعلنا الشهر الفائت أنهما سيصبحان والدين من دون كشف تفاصيل إضافية.

وتظهر صورة بالأبيض والأسود على تويتر وإنستغرام، الرجلين مبتسمين وهما يتبادلان النظرات داخل ما يشبه غرفة مستشفى، ويحمل كل منهما طفلاً مغطى بقطعة قماش صغيرة.

وكتب بيت بوتيجيج الذي كان أحد نجوم الانتخابات التمهيدية للديموقراطيين في الانتخابات الرئاسية سنة 2020: "نحن سعيدان لاستقبال بينيلوبي روز وجوزف أوغست بوتيجيج في عائلتنا". وأضاف وزير النقل الأميركي البالغ 39 عاماً عبر تويتر: "أنا وتشاستن ممتنان للغاية لكل الأمنيات الطيبة التي تلقيناها منذ الإعلان بأننا سنصبح والدين في 17 آب الفائت".

وحازت التغريدة على أكثر من 350 ألف إعجاب. وتولى بيت بوتيجيج سابقاً رئاسة بلدية مدينة ساوث بيند في ولاية إنديانا. وبعدما كان مغموراً لدى العامة، قدّم في نيسان 2019 ترشيحه للانتخابات التمهيدية للديموقراطيين في الانتخابات الرئاسية. وسبق لهذا العسكري السابق أن خدم في صفوف الجيش الأميركي في أفغانستان. وبحسب منظمة "فيكتوري إنستيتيوت"، فإنه "أول شخص يجاهر بمثليته الجنسية يتولى منصباً دائماً في الفريق الحكومي الرئاسي".

يلفت موقع نداء الوطن الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.