جالت في المرفأ وزارت نقابة المحامين

وزيرة بلجيكية تسأل من "الخارجية" عن الكهرباء

02 : 00

من اللقاء في وزارة الخارجية

استمعت وزيرة التعاون البلجيكي ميريام كيتير من وزير الخارجية والمغتربين عبدالله بو حبيب إلى خطة الحكومة في اطار النهوض الاقتصادي والتعاون مع صندوق النقد الدولي، وأهمية اعطاء قطاعي الكهرباء والانترنت الاهتمام الممكن بغية المساهمة في تحسينه، وسألت بدورها، عن خطط الاصلاح في قطاع الكهرباء.

وشكر بو حبيب لكيتير "المساعدات التي تقدمها بلادها"، ووعدت بدورها بـ"المزيد من المساعدات التي توفرها بلجيكا في اطار برنامج الغذاء العالمي".

وتطرق اللقاء الى أزمة النازحين السوريين وأبدت كيتير تفهمها لـ"صعوبة الوضع في لبنان لجهة استضافة النازحين". ووعدت بـ"النظر في امكانية مساعدة الجيش اللبناني". وقدّمت التعازي بـ"الضحايا الذين سقطوا من جراء انفجار مرفأ بيروت".

وجالت كيتير في الـ Ground Zero في مرفأ بيروت، حيث وضعت إكليلاً من الزهر على النصب المقام في المرفأ تكريماً للضحية من اصل بلجيكي كريستال العضم بحضور والدها والسفير البلجيكي في لبنان هوبرت كورمن، واكدت ضرورة متابعة التحقيقات في انفجار المرفأ بشفافية ونزاهة.

وزارت كيتير نقابة المحامين في قصر العدل في بيروت، يرافقها السفير البلجيكي هوبير كورمان مع وفد رسمي ضم الموظفين الكبار في وزارة الخارجية البلجيكية وأركان السفارة ووفد صحافي بلجيكي.

والتقى الوفد نقيب المحامين في بيروت ملحم خلف، في حضور أمين السر سعد الدين الخطيب، مفوض قصر العدل ناضر كسبار، أمين الصندوق فادي بركات، عضو المجلس إيلي بازرلي ورئيس لجنة العلاقات الدولية جو كرم.

وخلال اللقاء، تم عرض لشؤون المحامين والمواطنين وشجونهم وسبل مساندتهم في هذه الظروف العصيبة والأداور العديدة التي تؤديها النقابة في هذه المرحلة المصيرية من عمر الوطن.

كما تخلل اللقاء بحث في إشكالية الإفلات من العقاب في لبنان ومسألة الولوج الى العدالة وإرساء دولة القانون، وبشكل خاص في دور نقابة المحامين في بيروت المحوري في قضية تفجير المرفأ من خلال مكتب الإدعاء في النقابة الذي انضم أعضاؤه من المحامين المتطوعين الى اللقاء.

واختتم اللقاء بشرح إلكتروني مرئي مفصل عن المراحل التي واكبتها النقابة منذ لحظة وقوع تفجير مرفأ بيروت، مروراً بتكوين وتأسيس الدعاوى العائدة لأهالي الضحايا والمتضررين من قبل عشرات من المحامين المتطوعين في خلية الأزمة في النقابة، وصولاً الى المتابعات القضائية والقانونية الحثيثة التي يقوم بها مكتب الإدعاء أمام المراجع القضائية في لبنان والخارج.


يلفت موقع نداء الوطن الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.