أفضل توقيت لتمارس الرياضة

01 : 25

بشكل عام، يجب أن تمارس الرياضة في بداية اليوم، بعد الاستيقاظ وقبل الأكل. ويجب ألا تأكل إلا بعد القيام بتمارين معتدلة.

من الأفضل أن تمارس الرياضة قبل الأكل لسببين:

1 - قد يؤدي التحرك بعد الأكل مباشرةً إلى آثار جانبية مؤذية.

2 - تعطي الرياضة قبل الأكل منافع هضمية خاصة.

في ما يخص الرياضة بعد الأكل، يؤدي إجهاد الذات بعد وجبة الطعام إلى إفساد مسار الهضم. مثلما تكون الحركة قبل الأكل مفيدة، تكون الحركة بعد الأكل ضارة. يدعو خبراء الرياضة المعاصرون إلى عدم ممارسة التمارين خلال 90 دقيقة على الأقل بعد الأكل.

يجب ألا تأكل قبل أن تمشي أو تجهد نفسك بطريقة أخرى، إلى أن يبدأ الجسم بتحمية نفسه. يعرف كل من يمارس التمارين أن هذه المرحلة تنطلق حين توشك الحصة الرياضية على البدء، أي بعد 10 دقائق من نقطة البداية. لا تُستعمَل عبارة "بدء التحمية" عشوائياً. قد يبدو أنّ ارتفاع حرارة الجسم كافٍ لاكتساب منافع التمارين على المستوى الهضمي. لكن قد يساهم المشي لفترة قصيرة أو القيام ببعض تمارين القوة الأساسية قبل الأكل في تحسين طريقة حرق الطعام المستهلك في الجسم بعد أكله مباشرةً. يركض بعض الأشخاص في مكانهم مئة مرة قبل أن يأكلوا وجبتهم الأساسية في اليوم. يقع توقيت مثالي آخر لممارسة الرياضة بعد هضم الوجبة المسائية، كي يصبح الجسم مستعداً لتلقي الطعام مجدداً في صباح اليوم التالي. يجب أن تنتظر 90 دقيقة بعد الوجبة على الأقل قبل ممارسة التمارين.

تزيد التمارين معدل الأيض. لذا قد تجد صعوبة في النوم إذا مارستها قبل موعد النوم بقليل. في هذه الحالة، حاول أن تمارس الرياضة قبل العشاء. بشكل عام، من الأفضل أن تتحرك في موعد ثابت من كل يوم كي تترسخ هذه العادة لديك. من الأصعب أن تلتزم ببرنامج معين إذا كنت تتحرك في أوقات فراغك لأن أوقات الفراغ أصبحت نادرة اليوم. تذكّر دوماً أن تشرب ما يكفي من الماء لتجنب جفاف الجسم. اشرب حوالى كوبين من الماء قبل الحصة بساعتين. يجب أن يحتوي جسمك على كمية كافية من الماء حين تبدأ التمارين. تابع ارتشاف الماء خلال التمارين وبعدها، بمعدل نصف كوب أو كوب كامل من السوائل كل 15 أو 20 دقيقة.


يلفت موقع نداء الوطن الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.