عماد موسى

توقعات الـ 2022

28 كانون الأول 2021

02 : 00

قبل أيام من صدور القرار الظني بجريمة تفجير مرفأ بيروت، الحاج وفيق صفا يقبع المحقق العدلي طارق البيطار عن مكتبه وسط ذهول مساعديه والقوى الأمنية المولجة حمايته.

رئيس مجلس النوّاب نبيه بري يطلب من الكاردينال مار بشارة بطرس الراعي أسماء خمسة مرشحين للرئاسة ليختار من بينهم رئيس جمهورية لبنان. وقد تكون القاضية غ.ع. بين الأسماء الخمسة.

النائب السابق سليمان فرنجيه مرشح جدي، و"ما عم يلحّق سفّ حبوب آدفيل".

المير طلال إرسلان يخترق الإجماع الدرزي حول الحزب التقدمي الإشتراكي بكتلة مشكّلة من نائب واحد. ( من طائفة السريان الكاثوليك)

مستقبل النائب جبران باسيل على كفّ عفريت. والعفريت على كف جبران.

السيد الرئيس يفقد عزيزاً: الكرسي.

السفيرة الأميركية دوروثي شيا تجول في الضاحية. ضاحية الخنشارة.

جبل شيخ جبل يقدّم أوراق ترشيحه في دائرة بعلبك الهرمل بعد تنظيف سجلّه العدلي.

ميشال حايك يختفي 6 أشهر ويُعثر عليه في التيبت حليق الرأس بين رهبان الشاولين.

إنفجار عاطفي بشارع أرمينيا بناية بوغوص الطابق التالت إلى اليسار.

دولة الرئيس مغّيطة يتحوّل في السنة 2022 إلى قوس نشاب.

حاكم مصرف لبنان يقدم للمودعين في شباط المقبل 3 تعاميم بنكهة النعناع لشربها بعد النقع. ومع كل 3 تعاميم مدفوعة تعميم مجاني.(فري دليفري).

4 من عيلة الجميّل في مجلس النواب. (زيارة تعارف لبيت بري).

الرئيس الإيراني ابراهيم رئيسي يزور لبنان في زيارة دولة تستمر ثلاثة أيام، بين شهري أغسطس وسبتمبر، ويلتقي في خلالها السيد حسن نصرالله الذي يقيم استقبالاً على شرفه يحضره أعضاء مجلس الشورى في الحزب.

إنقلاب على ملك الرومنسية ووضعه في الإقامة الجبرية.

واصف الحركة يفوز على الحاج علي عمار بالكباش.

العميد شامل روكز يفوز بماراتون بيروت ويكسر رقم إليود كيبشوج.

وفد من أهالي بلدة شقرا الجنوبية يتوجه إلى مجلس الأمن للبحث في استصدار قرار دولي يدين قوات اليونيفيل.

التيار الوطني الحر يتقدم ببيان علم وخبر لتغيير إسم الحزب من "التيّار الوطني الحر" إلى "حزب ما خلّونا الديموقراطي الإجتماعي".

بعد جورج قرداحي رفع صور الوزير هكتور حجّار في مأرب.

فريد الفقير في بيروت لإجراء فحوصات لكرم علي في مستشفى الجامعة الأميركية.

إفتتاح مقر جديد للسوق السودا في بيروت بسنتر "عالبقبيشة".


يلفت موقع نداء الوطن الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.