توقيف مروجي مخدرات إثنين في نهر الموت

12 : 42

صدر عن المديرية العامة لقوى الأمن الداخلي ـ شعبة العلاقات العامة البلاغ الاتي: "في إطار المتابعة اليومية التي تقوم بها شعبة المعلومات في قوى الأمن الداخلي لمكافحة عمليات تجارة وترويج المخدرات في مختلف المناطق اللبنانية، توافرت معلومات للشعبة حول قيام مجهولين بترويج المخدرات على الأوتوستراد الممتد من جل الديب وصولا إلى جبيل.

 

على أثر ذلك، باشرت القطعات المختصة في الشعبة إجراءاتها الميدانية والاستعلامية لكشف هوية المروجين. وبنتيجة الإستقصاءات والتحريات المكثفة، تمكنت الشعبة من تحديد هويتهما وهما: و. س. (من مواليد العام 1988، لبناني)، وش. خ. (من مواليد العام 1983 لبناني).

 

بتاريخ 10-1-2022، وبعد عملية رصد ومراقبة دقيقة، رصدت إحدى دوريات الشعبة المذكورين في محلة نهر الموت على متن سيارة نوع بي ام، لون أسود يروجان المخدرات على متنها في المحلة، فعملت على توقيفهما بعملية نوعية وخاطفة بعدما أقدم الأول على شهر مسدس حربي بوجه عناصر الدورية، فتمت السيطرة عليه وجردوه من السلاح. بتفتيشهما والسيارة، تم ضبط ما يلي: 


84 مظروفا في داخلها مادة الكوكايين زنتها حوالى 235غ، 51 طبة بلاستيكية في داخلها مادة الكوكايين زنتها 235،6غ -4 طبات بلاستيكية في داخلها مادة باز الكوكايين زنتها 20،8 غ، دفتر ورق لف سجائر، مفكرة مدون عليها حسابات وطلبيات، مسدس حربي مع ممشط وتسع طلقات صالحة للاستعمال، مبلغ مالي، وأربعة هواتف خلوية.

 

بالتحقيق معهما، اعترفا بما نسب إليهما لجهة قيامهما بترويج المخدرات على عدد كبيرٍ من الزبائن، وأنهم ينشطون منذ قرابة العشرين يوما، على الأوتوستراد الممتد من جل الديب وصولا إلى جبيل، على المسلكين.

 

أجري المقتضى القانوني بحقهما، وأودعا مع المضبوطات المرجع المعني، بناء على إشارة القضاء المختص".

يلفت موقع نداء الوطن الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.