خفايا

02 : 00

طرح رئيس أحد الأحزاب «السيادية» اسم حفيدة رئيس الحكومة الراحل عبدالله اليافي، سارة اليافي لتشكيل الحكومة الجديدة.

تفيد المعلومات أنّ الدراسة البريطانية التي يتكل عليها المطالبون باعتماد الخطّ 29 لترسيم الحدود، موجودة لدى رئاسة الحكومة منذ العام 2011، وهي اقترحت منذ ذلك الوقت أكثر من احتمال لترسيم الحدود ومنها الخطّ 29 ولكن ليس نفس الخط 29 المعتمد حالياً.

تبيّن أنّ نائباً بيروتياً تغييرياً هو الذي تولى الحديث مع الموفد الأميركي آموس هوكشتاين خلال لقائه نواب 17 تشرين، فيما التزم أكثر من نائب الصمت خلال الجلسة التي تناولت بشكل خاص مسألة ترسيم الحدود وقد جاءت بناء لطلب الدبلوماسي الأميركي.


يلفت موقع نداء الوطن الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.