شريكة حياة جان - بول غيرلان مهددة

02 : 00

إتهمت شريكة حياة جان-بول غيرلان أمام محكمة فرنسية نجل مصنّع العطور الشهير بشنّ حرب من المضايقات عليها وتهديدها مرات عدة.

واستُدعي ستيفان غيرلان، وهو نجل جان-بول الوحيد، للمثول أمام محكمة فرساي الجنائية قرب باريس، بطلب من كريستينا كراغ ميكيلسن، لكنه لم يحضر شخصياً وتولى محاميه تمثيله.

وشكلت هذه الجلسة أحدث فصول المعركة القضائية المندلعة بين ستيفان غيرلان، وهو الوصي القانوني على والده الذي يعاني حالياً مرض الآلزهايمر، وكراغ الفرنسية الدانمركية البالغة 64 سنة التي تعيش بالمساكنة منذ سنة 2005 مع صانع العطور الثري.

وكانت كراغ بُرئت الخريف الماضي بعد محاكمتها بتهمة إهمال شخص عاجز عن حماية نفسه، في إشارة إلى جان بول غيرلان (85 سنة). لكن النيابة العامة استأنفت قرار المحكمة. وفي شهادتها أمام المحكمة، قالت إنّ ستيفان يتبعها أينما ذهبت عندما يصل إلى المنزل، ويأخذ قرارات من دون أن يسألها رأيها كإطفاء وحدة التدفئة في منزل يملكانه في إيفلين الواقعة بضواحي باريس.

وشدد محامي كراغ فريديريك بولو، على أنّ ليس لدى موكلته أي مصلحة مالية في البقاء مع والد غيرلان، بل تعيش معه بدافع الحب، وقال: "أصبحت تعاني أرقاً وخسرت وزناً كثيراً وتعاني اضطرابات نفسية". واستمعت المحكمة إلى تسجيل صوتي يعود لمحامي غيرلان ويصف فيه كراغ بالعاهرة والحثالة ويهددها، على قولها، بوضع رأسها في كومة قش. وتطالب كراغ بالحصول على 70 ألف يورو كتعويضات عن أذى نفسي تعرضت له.


يلفت موقع نداء الوطن الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.