خفايا

02 : 00

تردّد أن رئيساً سابقاً لأحد الأحزاب التقى وزيراً سابقا كان في الحزب نفسه وابتعد عنه ثم تم استبعاده وإقالته لعدم انسجامه مع رئيس الحزب الجديد.

تم تحديد هوية النائبين، من بين النواب الذين يعلنون عن أنفسهم أنهم مستقلون، اللذين انتخبا النائب الياس بو صعب نائباً لرئيس المجلس النيابي ويقال إن أحدهما حاول لاحقاً أن يبرر ما قام به.

لوحظ أنه رغم إعلان النائبين مارك ضو ونجاة صليبا كـ»حزب تقدم» عن تسمية السفير نواف سلام لتأليف الحكومة إلا أنهما بقيا مسجلين في الإستشارات النيابية كنائبين مستقلين من دون أن يشكلا كتلة باسم حزبهما.


يلفت موقع نداء الوطن الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.